واخ ـ بغداد

جدد رئيس الجبهة التركمانية العراقية حسن توران اليوم السبت ، حرص الجبهة التركمانية العراقية على تحقيق تطلعات الشعب التركماني في العراق والعمل على ضمان كافة حقوقه المشروعة.

ورحب رئيس الجبهة التركمانية العراقية بالسادة الحضور مثمنًا دور فروع ومكاتب الجبهة في المحافظات في تقديم الخدمات والدفاع عن حقوق المكون التركماني والحفاظ على السلم الاجتماعي في محافظاتهم، وجرى في الاجتماع بحث الاوضاع السياسية والامنية والخدمية في عموم المحافظات والمناطق التركمانية والتأكيد على ضرورة شمول المناطق التركمانية بمستحقاتها من المشاريع وتقديم الخدمات.

وجدد توران في حديثه “ان الجبهة التركمانية العراقية تتبنى مشروع تمثيل التركمان في جميع المحافل الوطنية والدولية وهي مؤسسة جامعة للتركمان ومعبرة عن تطلعات الشعب التركماني مع الحفاظ على ثوابتها الوطنية في الدفاع عن وحدة العراق”.

واكد رئيس الجبهة التركمانية العراقية في حديثه قائلاً ” ان الجبهة التركمانية اثبتت على مدار سنين نضالها ودفاعها عن التركمان في مختلف الملفات بأنها مؤسسة عابرة للطائفية والمناطقية وهي تقف ضد جميع مشاريع المحاصصة وتقسيم التركمان والعراق، داعيًا إلى الحفاظ على الهوية القومية والثقافية للمدن والقصبات التركمانية في العراق”.

وتحدث توران عن طبيعة الاوضاع السياسية وملف الانتخابات مؤكدًا بان المنطقة تشهد متغيرات عديدة وان على التركمان اثبات وجودهم القومي والحفاظ على مناطقهم والدفاع عن وحدة العراق لضمان امنهم وحقوقهم المشروعة، منوهًا إلى ضرورة تحقيق مشاركة واسعة في الاستحقاق الانتخابي المقبل.
ودعا توران في حديثه إلى الاهتمام بجميع شرائح المجتمع والعمل على تقوية تشكيلات الجبهة التركمانية العراقية في جميع الفروع والمكاتب في العراق وتقوية آواصر التواصل بين العشائر والاهتمام بشريحة النساء والشباب ومنظمات المجتمع المدني.