واخ ـ بغداد

اعلنت هيأة النزاهة الاتحاديَّة، اليوم الاربعاء، عن احباط محاولة لتهريب موادّ كيمياويَّةٍ منتهية الصلاحية في محافظة ميسان، مُبيّنةً أنَّ تلك الموادَّ تمَّ إدخالها للبلد بطريقةٍ مُخالفةٍ للقانون.

وقالت الهيأة في بيان تلقت وكالة “خبر برس” نسخة منه ،  ان “فريق عمل مكتب تحقيق ميسان، انتقل إلى منفذ الشيب الحدوديّ، تمكَّن من إحباط مُحاولة لتهريب موادّ كيمياويَّةٍ (منتهية الصلاحية)”، مُشيرةً إلى “ضبط الموادّ في موقع الطمر الخاصِّ بإتلافها إثر صدور قرارٍ بذلك، بعد أن تمَّ إدخالها للعراق بصورةٍ غير قانونيَّةٍ”.

وأضافت ان “العمليَّة التي نُفِّذَت بناءً على مُذكَّرة ضبطٍ قضائيَّةٍ، أسفرت عن تمكن ملاكات المكتب من إحباط محاولة لإعادة إخراج تلك المواد من موقع الطمر بقصد إدخالها إلى الأسواق المحليَّة”، مؤكدةً “ضبط أوليَّات ومُعاملة الاستيراد و(المنيفيس) وتفاصيل معاملات الإدخال والإخراج الگمرگي كافة”.

وتابعت انه “تم تنظيم محضر ضبطٍ أصوليٍّ بالمُبرزات الجرميَّة، وعرضه على قاضي محكمة التحقيق المُختصَّة بالنظر في قضايا النزاهة في ميسان، الذي قرَّر حراسة المكان، لحين اتخاذ الإجراءات القانونيَّة المناسبة”.

وسبق لهياة النزاهة أن أعلنت عن تنفيذها سبع عمليَّات ضبطٍ في منفذ الشيب الحدوديّ، مُبيِّنةً ضبطها معاملاتٍ گمرگيَّة وحمولاتٍ مُخالفة، وموادَّ ممنوعة من الاستيراد.