واخ ـ بغداد

ناقشت لجنة الأمر الديواني ٤٥، يترأسها  وزير التخطيط،  خالد بتال النجم، اليوم الأربعاء، واقع مشاريع عدد من المستشفيات المتوقفة والمتلكئة في بغداد والمحافظات، واتخذت التوصيات اللازمة بشأن استئناف العمل فيها.

واستعرضت اللجنة في اجتماعها الذي عقدته في وزارة التخطيط، ملفات مستشفيات المثنى الذي بلغت نسبة إنجازه ٢٦٪؜ ، والموصل بنسبة إنجاز ٣٤٪؜ ، والنجف بنسبة إنجاز ٩٤٪؜، المنفذة من قبل احدى الشركات الالمانية، وجميعها سعة ٤٠٠ سرير .

وأشار الوزير إلى ان اللجنة حريصة، على معالجة جميع المشاكل والمعوقات التي تواجه إنجاز هذه المستشفيات التي توقف العمل فيها لظروف مختلفة، لانها تمثل اضافة مهمة للقطاع الصحي في العراق، مبينا ان الإجراءات والمعالجات التي تتخذها اللجنة، تأخذ بنظر الاعتبار الجوانب القانونية والإدارية والمالية والفنية، وبما يضمن حقوق جميع الأطراف ذات العلاقة، وفي المقدمة، حقوق المواطن المتمثلة بحصوله على خدمات صحية جيدة.

إلى ذلك، ناقشت اللجنة أيضا ملفات عدد اخر من المستشفيات سعة ٢٠٠ سرير ، وهي مستشفى الحسينية في بغداد، وهيت وحديثة والقائم في محافظة الانبار ، والتي تراوحت نسب الإنجاز فيها بين ٢٥٪؜ إلى ٦٨٪؜، واتخذت التوصيات والقرارات اللازمة بشأنها.