واخ ـ بغداد

اتهم النائب عن تحالف الفتح في العراق مهدي تقي ، “كتلة سياسية تضغط باتجاه عدم تنفيذ مراسيم الاعدام بحق الإرهابيين ، داعيا الرئيس العراقي برهم صالح إلى احترام دماء الشهداء”.

وقال تقي في بيان صحفي، إن “كتلة سياسية مشتركة في مجلس النواب والحكومة تعترض على تنفيذ أحكام الإعدام بحق الارهابيين القابعين فى سجن الناصرية والبالغ عددهم 8000 مدان بالمادة 4 ارهاب”.

وأضاف أن “هناك الاف الأحكام مكتسبة الدرجة القطعية لا يمكن التشكيك بنزاهة القضاء”، مشيرا إلى أن “واجب رئيس الجمهورية المصادقة على تنفيذ احكام الاعدام احتراما لدماء الحشد الشعبي وعدم الرضوخ لأي ضغوطات سياسية تحول دون تنفيذ احكام الإعدام”.

وكان عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية بدر الزيادي حمل في وقت سابق، رئيس الجمهورية العراقي برهم صالح مسؤولية إنعاش الجماعات الارهابية”.