واخ ـ بغداد

اكد عضو لجنة النفط والطاقة النيابية عادل خميس المحلاوي ، ان الحكومات المتعاقبة فشلت في ادارة القطاع الكهربائي مما انعكس سلبا على المواطن “.

وقال المحلاوي في بيان تلقت “خبر برس” نسخة منه ، “لقد فشلت الحكومات المتعاقبة في معالجة ملف الكهرباء نتيجة لسوء الادارة في وزارة الكهرباء وتراكم ملفات الفساد وقد تسبب هذا الفشل في زيادة حجم المشاكل الفنية التي تعانيها المنظومة الكهربائية وانعكس ذلك سلبآ على حياة المواطن وعلى قطاعي الصناعة والزراعة بشكل كبير بأعتبار ان الكهرباء هي المحرك الرئيس في هذين القطاعين مما يدعو الى معالجات جدية وسريعة وفي هذا الصدد فأن المطلوب من رئيس الوزراء ان يتصدى بشكل شخصي في وضع المعالجات والحلول قبل فصل الصيف حيث من المتوقع ان استمرار ادارة هذه الوزارة بهذا الشكل السيئ سوف يؤدي الى انهيار المنظومة الكهربائية بشكل كامل.

واشار الى ان” المجاملات والمزايدات السياسية على حساب المواطن ويجب ان يعمل الجميع من منطلق ان مصلحة البلد وخدمة المواطن أكبر من الاشخاص والمواقع ، ولاشك فأن المعالجات الجدية لاتقف عند استمرار وزير متلكأ او مدير عام فاشل في موقعه والواجب الوطني يفرض على السلطتين التشريعية والتنفيذية التشخيص الحقيقي لمواطن الضعف والفساد ووضع المعالجات الحقيقية التي تنال رضى الله والمواطن .