واخ_ بغداد

طالبت النائب عن  المكون التركماني ليال محمد علي ، رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي باصدار امر ديواني لانصاف حقوق المكونات والاقليات في محافظة نينوى .

وقالت النائب ليال محمد علي في مؤتمر صحفي ان ” قضاء تلعفر هو اكبر قضاء في العراق من حيث العدد والمساحة، تعرض الى ابشع الجرائم مقبل وبعد داعش كان هنالك نزوح كبير للاهالي “، مشيرة الى ان ” التوازن الوظيفي غير موجود في نينوى، وهذا الامر ادى الى استبعاد الكفاءات “.

واضافت ان ” الحكومة المحلية في محافظة نينوى همشت المكون التركماني “، مبينة ان “ناحية العياضية المنكوبة وهي احدى نواحي تلعفر، لاتزال جثث الدواعش فيها والاهالي رغم عودتهم لا يستطيعون اعمار بيوتهم والسكن فيها بسبب وجود الجثث “.

واوضحت ” طالبنا باضافة 25 مليار دينار لهذه الناحية المنكوبة، والتي سبق وان تم تخصيص مبلغ 1.5 مليار دينار لها من صندوق الاعمار لانتشال تلك الجثث ، لكنها لم تكن كافية والمنظمات التي جاءت لم تعمل بشكل جيد ولم تبق فيها الا ليومين فقط”، مؤكدة اهمية اعمار قضاء تلعفر ، فضلا عن وجود اموال مخصصة 50 مليار دينار صرفت منها 12 مليار فقط .