واخ_ -حسن حنظل التصار

يشيد المرصد العراقي للحريات الصحفية في نقابة الصحفيين العراقيين بقرار قاضية محكمة الكرادة برد الدعوى القضائية التي تنظر فيها والتي رفعت من قبل رجل أعمال ضد مراسل قناة السومرية الفضائية في ديالى هادي العنبكي مراسل في قناة الحرة سابقا.
وإحتج عاملون في القناة على منحهم مخصصاتهم المالية بعد إقتطاع جزء منها بعد أن حجبت الرواتب لأشهر عدة، وذكر عاملون في القناة ان إدارة القناة طلبت منهم التوقيع على إستلام مخصصاتهم كاملة، بينما يتسلمون نصف تلك المخصصات فعليا.
وكان رئيس المرصد العراقي للحريات الصحفية أكد للعنبكي قبيل وصوله الى المحكمة صباح الإثنين إن الدعوى سترد، وسيتم إخلاء سبيله لإعتبارات مرتبطة بنزاهة القضاء العراقي، ولعدم وجود سابقة تتعلق بالحكم بالسجن على الصحفيين ولعدم شرعية الإتهام.
قنوات عراقية عدة تتأخر بالفعل في تسديد مستحقات العاملين فيها، وعديد منهم تركوا العمل بالفعل، بينما تم تسريح آخرين بدعوى عدم وجود أموال كافية لسداد الرواتب والإلتزام بتعهدات الإدارات تجاه العاملين في وسائل الإعلام.