واخ ـ بغداد

ادانت الولايات المتحدة الامريكية بشدة الهجمات التي ارتكبها تنظيم داعش ضد أبناء قبيلة بني كعب في ديالى في وقت سابق من هذا الأسبوع.

وقالت سفارة الولايات المتحدة الأمريكية في بغداد في بيان تلقت “خبر برس” نسخة منه :” ان هذه الهجمات تشكل دليلاً آخر على أن داعش ، رغم ضعفه، ما زال يشكل تهديدًا لاستقرار وازدهار العراق والمنطقة “.

واضافت :” سنواصل العمل جنبًا إلى جنب مع شركائنا العراقيين والتحالف الدولي لضمان الهزيمة الدائمة لداعش”.

وتقدمت السفارة لعوائل الضحايا ، بمن فيهم الشيخ علي فضالة الكعبي ، بالتعازي الحارة .