الاخبار السياسية

حركة الوفاق تكذب إساءة علاوي لمقام المرجعيات الدينية

 واخ ـ بغداد

كذبت حركة الوفاق الوطني العراقي ما تناقلته بعض وسائل الاعلام، فيديو مزيفا، عن تهجم الدكتور اياد علاوي على مقامات المرجعيات الدينية الشريفة. (على حد قول البيان) .

وقال الناطق الرسمي لحركة الوفاق الوطني العراقي هادي والي الظالمي في بيان تلقت وكالة خبر للانباء (واخ) نسخة منه” ان تلك الجهات التي اعتادت مواجهة ازماتها، بتزوير الحقائق، والاستخفاف بعقول الناس، لن تفلح، هذه المرة، في الافلات من مصيرها المحتوم، بعد ان اوغلت في تآمرها على القوى الوطنية الشريفة، وان فبركاتها الجديدة لن تمنحها الا اطمئنانا زائفا لنجاح مؤامراتها قبل ان تلقى في مزابل التاريخ. مبينا” ان الدكتور علاوي ينتمي الى اسرة معروفة في عراقة مواقفها الداعمة للمرجعية الدينية، لم يتردد لحظة عن النظر بعين الاحترام لدور المرجعية الدينية الوطني في التاريخ العراقي، مثمنا تأثيرها الروحي في عموم المسلمين.

مشيرا” الى ان علاوي كان يذكر بشكل دائم في اجتماعات الحركة وقياداتها ومن خلال وسائل الاعلام بمواقف السيد السيستاني النبيلة النابذة للتمييز بين الاديان والمذاهب، والمؤكدة على وحدة الشعب العراقي، وهو ما ينسجم مع ايمان الرئيس علاوي الراسخ في حق الاعتقاد الديني والمذهبي، وبالتعددية الفكرية والثقافية، ومجمل حقوق الانسان، وهو ما يندرج في صميم فلسفة الدولة المدنية الوطنية التي تشكل عماد البرنامج السياسي لحركة الوفاق الوطني العراقي والدكتورعلاوي، وتقوم على المساواة والحرية والعدل.

واكد البيان” اننا في الوقت الذي ننفي فيه ورود اية اساءة سواء كانت علنية او في اللقاءات الخاصة، نجدد احترامنا الكبير والمتواصل لجميع مقامات ورموز المرجعيات الدينية الشريفة .

واضاف” ان هذه الاستهدافات التي تحاول الوقيعة بين المرجعية والسيد علاوي الذي يحتفظ معها بعلاقات طيبة صارت مصدر حسد الاخرين، لن تنال من هذه العلاقة ولا من وحدة العراقية وتماسكها، ومضيها في تبني المشروع الوطني العابر للطائفية والعرقية، ولن نتسامح ازاء الاجندات الخارجية وذيولها في الداخل في النيل من وحدة العراق وسيادته، وتلاحم نسيجه التاريخي.

وكانت كاميرا سرية في منزل طارق الهاشمي كشفت عن تجاوز اياد علاوي على مقام المرجعية الدينية الشريفة خلال لقاء خاص تحدث خلالها علاوي بكامل الراحة والاطمئنان ولم يكن يعرف ان الهاشمي كان يسجل له بكاميرا سرية . وبين الفيديو ان علاوي استهزئ بالمرجعية الدينية مستخفا بلقاءه بهم .

وقال علاوي في اللقاء الذي صورته كاميرا الهاشمي السرية انه “التقى بالمرجع السيستاني، وكذلك بالمراجع الاخرين للتباحث عن مجمل الاوضاع السياسية وبحسب كلام علاوي فان السيد علي السيستاني بين غضبه على المالكي وعلى حزب الدعوة فيما قال السيد محمد رضا السيستاني ان حزب الدعوة شوه سمعتنا وسمعة الاسلاميين بافعالهم الشنيعة , وقال “لولا الضغوط التي وقعت علي من نبيه بري لما ذهبت الى السيستاني، لكنه الح علي فعل ذلك”.حسب وصفه .

واضاف انه “التقى خلال زيارته بالمراجع الاخرين، لكنه قال ضاحكا للهاشمي، التقيت باحدهم وكان (……)، لا اعرف اسمه اسحاق الفياض او بشير النجفي انا بالحقيقة لا اعرفهم ولم ارهم من قبل”.

وجرى في اللقاء الكثير من الاحاديث التي فيها تهجم على المراجع فيما يواصل الاثنان الضحك.

 يشار الى ان “الهاشمي صور لقاءا كذلك جمعه بحليفه في القائمة اسامة النجيفي اكد خلاله النجيفي وقوعه تحت ضغط عربي تركي للمشاركة مع علاوي في قائمة انتخابية واحدة، مؤكدا على عدم رغبته بالمشاركة مع علاوي، لكنه اكد للهاشمي ان مرشحي علاوي هم من كبار السن، وغير المعروفين، وانهم سوف يتساقطون في الانتخابات وسيتمكن مع الهاشمي في ادارة التحالف عندما تلف الامور من يد علاوي.

قد يهمك أيضاً