واخ ـ عمر البدري

 

تمكنت مفرزة مدينة الصدر وشعبة التنسيق العشائري التابعتين لقسم الشرطة المجتمعية في دائرة العلاقات والاعلام لوزارة الداخلية من العثور على فتاة تبلغ من العمر ١٧ وتعيدها الى ذويها، بعد أن تركت منزلها مدة سبعة أيام.

وجاءت العملية إثر مناشدة تلقتها المجتمعية عبر خطها الساخن المجاني (٤٩٧) من ذوي الفتاة، طالبين منها التدخل للعثور على ابنتهم التي تعاني مشاكل نفسية منذ الصغر وفق تقارير طبية، الأمر الذي دعا المجتمعية الى تكثيف جهودها في البحث والتحري بالتعاون مع شرطة النجدة إلى أن تمكنت من العثور عليها وتسليمها إلى شقيقها ووالدتها بحضور مختار المحلة التي يسكنونها.

ومن الجدير بالذكر ان الشرطة المجتمعية تردها يوميا عشرات المناشدات، بعد أن خصصت الخط الساخن المجاني (٤٩٧) لاستقبال مناشدات وشكاوى المواطنين.