واخ ـ بغداد

يدين تحالف القوى العراقية عملية حرق مقر الحزب الديمقراطي الكردستاني في العاصمة بغداد على مرأى ومسمع القوات الامنية .

ويشدد تحالف القوى العراقية أن السماح بعودة مظاهر العنف السياسي واعمال الحرق يعد مؤشرا سلبيا و يؤثر على السلم المجتمعي ويشوه مرتكزات العملية الديمقراطية القائمة على أساس حرية التعبير عن الرأي والتظاهر السلمي وحفظ الحقوق والحريات ، ويؤشر ضعف التدابير الحكومية وعدم قدرة الأجهزة الأمنية لمنع أعمال الحرق والتخريب ومحاسبة الفاعلين .

وفي الوقت الذي يرفض تحالف القوى العراقية للغة الاتهام والتسقيط، فأنه يؤكد على ضرورة تعزيز ثقافة الحوار وتفعيل اجراءات التقاضي القانونية في حال تسجيل أو تأشير أو صدور تصريح أو بيان يتضمن أساءه ما لرمز او مؤسسة أو شخصية وطنية وبما يضمن السلم الاهلي والتعايش المجتمعي والشراكة في دولة المؤسسات المحمية بقوة القانون .

داعين جميع الشركاء والقوى السياسية والوطنية لتغليب لغة الحوار البناء على أساليب التهديد والوعيد والتخريب كون الخاسر الوحيد والأكبر فيها هو ” العراق ” وشعبه .