واخ ـ بغداد

قام قاضي محكمة الفساد البريطانية الحكم على البريطاني من اصل عراقي السيد / باسل الجراح (صديق حمادة الجرجفجي ) ممثل شركة ( Unaoil ) الفرنسية بتهمة افساد موظفين بوزارة النفط العراقية وكانت عقوبته الحبس لثلاث سنوات واربع اشهر لدفعه رشاوي لكبار موظفي الدولة العراقية بقيمة تزيد عن (17,000,000$) سبعة عشر مليون دولار منهم من كان على رأس وزارة النفط (وزير) واخر كان مدير عام شركة نفط الجنوب وبعدها ( وزير نفط) حيث قاموا بإحالة عقود كبيرة على شركات اجنبية يمثلها بالعراق شركة (يوني اويل الفرنسية) وقد وصلت قيمة العقود حوالي ( 1,700,000,000.00$) مليار وسبعمائة مليون دولار امريكي .

رئيس الوزراء العراقي الحالي يعرف المتهمين الراشين جيدا كونه كان رئيس اهم جهاز استخباري بالعراق وهو أيضا يعلم من هم المرتشين لان الجهاز كان يتابعهم وعليه ان يتم القاء القبض على المتهمين العراقيين حيث انهم متابعين أيضا .
قيمة الأموال المنهوبة بهذه العقود يقدر بحوالي ( 200,000,000.00$) مائتي مليون دولار امريكي وهذا المبلغ ان تم استرداده.