واخ ـ بغداد

اعتبر النائب عن محافظة ذي قار  ستار الجابري ، اليوم الاربعاء ، خطوة استقدام جهاز مكافحة الارهاب الى ذي قار خطأ امنيا وقرارا متسرعا يجب تفاديه”.

وقال الجابري في بيان تلقت “خبر برس” نسخة منه ، “عندما لا يكون التخطيط دقيقًا ومدروسًا ولا تكون المشورة ناضجة ومسؤولة يقع اصحاب القرار في الخطأ”، مبينا ان “تاريخ عشائر الجنوب لاسيما ابناء ذي قار بسلاحها وبيارغها ومواقفها يحتم علينا ان نتوخى الدقة والحذر بعدم استفزازها او محاولة كسر وتحطيم شوكتها لان التجارب اثبتت ان قوة هذه العشائر المنضبطة بسنائن وأعراف هي رصيد وظهير يتكئ عليه العراق ايام المحن والشدائد”.

واضاف “علينا ان نقف امام هذا التاريخ مشيدين ومقدرين تلك التضحيات وتلك الدماء التي بذلت من اجل العراق وسيادته وأمنه واستقراره وما قتال العشائر لداعش ببعيد فإن الذي يتصدى لهذه العشائر وتاريخها يتحمل كافة المسؤولية والنتائج المرة”.

وتابع ان “كافة صنوف الأجهزة الأمنية هي محل تقدير واحترام لدينا ولقد تميز جهاز مكافحة الإرهاب بالتصدي لقوى الشر وأثبت لابناء هذا الشعب وطنيته وإخلاصه لتراب هذا البلد، فمن الخطأ بمكان ان نعرض تاريخ ومهنية هذا الجهاز بزجه بمهمات هي من مسؤوليات وزاراة الداخلية والأجهزة الأمنية الأخرى في المحافظة التي يجب ان تقوم بمهامها على احسن وجه وتتحمل مسؤولياتها في الحفاظ ارواح الناس وسلامة اهلنا وممتلكاتهم العامة والخاصة وان تظهر هيبة الدولة وتحافظ على سلمية المظاهرات وحفظ أمنهم وحقهم الذي كفله لهم الدستور”.

واكد ان “على قادة الجهاز ان تعي خطورة هذا التوجه الخطير، فكانت خطوة استقدام هذا الجهاز وبهذه الظروف الى محافظة ذي قار خطأ امني وقرار متسرع يجب تفاديه وإصلاح عواقبه وبأسرع وقت ممكن”.