واخ ـ بغداد

التقى وزير الخارجيّة فؤاد حسين مع ديفيد مكاليستر رئيس لجنة العلاقات الخارجيّة في البرلمان الأوروبي.

وبحثا التطوّرات الأمنيّة والسياسيّة، والاقتصاديّة، والصحّية في العراق، كما ناقشا الملفات ذات الاهتمام المُشترَك، وأهمّية تعزيز العلاقات الثنائيّة عبر تفعيل اتفاقيّة الشراكة والتعاون بين العراق والاتحاد الأوروبيّ.

وقدّم  الوزير استعراضاً لمستجدات الأوضاع السياسيّة في العراق والمنطقة، واستعدادات الحُكُومة العراقيّة لتنظيم الانتخابات على وفق معايير وشُرُوط تُعِيد ثقة الشعب العراقيّ بجدوى المُشارَكة السياسيَّة، مُشِيداً بالدور الإيجابيّ الذي يُؤدّيه العراق في التخفيف من الأزمات والتوترات التي تمرّ بها منطقة الشرق الأوسط، مُؤكّداً في الوقت ذاته أنّ الحُكُومة العراقية ماضية في مساعيها للحوار مع دول الجوار.

كما تطرّق إلى الدور المحوريّ الذي يُؤدّيه العراق في مجال مُحارَبة الإرهاب.

من جانبه، أشاد مكاليستر بموقف العراق المُتوزان من الأحداث الجارية في المنطقة، وأكّد دعم الاتحاد الأوروبيّ للعراق سياسيّاً واقتصاديّاً، ورغبته في تطوير العلاقات مع العراق على الصُعُد كافة.

وأشاد مكاليستر بجُهُود الحُكُومة العراقيّة في مجال مكافحة تنظيم داعش الإرهابيّ، مُؤكّداً دعم البرلمان الأوروبيّ للعراق في حربه ضدّ الإرهاب، كما أبدى ثقته في الحكومة، ونجاحها في استحقاقتها خُصُوصاً إجراء انتخابات نزيهة وشفافة تُعِيد ثقة الناخب العراقيّ بالعمليّة السياسيّة.

في ختام اللقاء أعرب مكاليستر عن رغبة لجنة العلاقات الخارجيّة في البرلمان الأوروبيّ باستضافته في لجنة العلاقات الخارجيّة؛ ليُطلِع البرلمان على آخر تطوُّرات الوضع في العراق.