واخ ـ بغداد

أجرى رئيس مجلس الوزراء، القائد العام للقوات المسلحة،  مصطفى الكاظمي، اليوم الخميس، زيارة الى مقر قيادة العمليات المشتركة، واجتمع حال وصوله بالقيادات الأمنية والعسكرية، بحضور وزيري الداخلية والدفاع.

واستمع الكاظمي خلال الاجتماع الى عرض مفصّل قدّمه القادة الأمنيون، عن العمليات الأمنية، وتقييم الجهد الأمني والاستخباري في عموم البلاد، والموقف الأمني على الشريط الحدودي مع سوريا.

وأشار الى التحديات الأمنية الكبيرة التي تمر بها البلاد، والمتمثلة في إعادة هيبة الدولة، وفرض الأمن وإنهاء ظاهرة السلاح المنفلت، وملاحقة ما تبقى من خلايا داعش الإرهابية.

وأكد الكاظمي قدرة القوات الأمنية البطلة على تجاوز التحديات، وبسط الأمن والاستقرار في كل أنحاء البلاد، مشددا على أهمية تفعيل الجهد الاستخباري والعمل على تجاوز الأخطاء التي حصلت في السابق.