واخ ـ بغداد 

يؤكد إئتلاف النصر إلتزامه وترحيبه بما جاء في بيان المرجعية الدينية المتمثلة بسماحة السيد علي السيستاني (دام ظله) بعد لقاء سماحته ممثل الأمين العام للأمم المتحدة السيدة جنين بلاسخارت، ويعده “خارطة طريق وأساس متين لتحقيق الإصلاح المنشود”.

واشار الائتلاف في بيان تلقت “خبر برس” نسخة منه ،  الى إن خارطة الطريق التي رسمتها المرجعية تتمثل بأربع نقاط مهمة، الأولى هي إجراء إنتخابات نزيهة وعادلة في موعدها المحدد، والثانية حصر السلاح بيد الدولة، والثالثة الحفاظ على سيادة البلد، والرابعة محاسبة من تورط بدماء المتظاهرين والقوات الأمنية وتقديمهم للقضاء.

ويعد إئتلاف النصر ما جاء في البيان منهجاً واقعياً يتطابق مع رؤى ومنهج النصر في إدارة الدولة، وعلى الحكومة أن تلتزم به جملةً وتفصيلاً، كما على الكتل السياسية مهام ومسؤولية كبيرة، وعليها أن تعمل جاهدةً لتطبيقه إن أرادت الخير والصلاح للبلاد والعباد.