واخ ـ بغداد

بحثت لجنة الامن والدفاع النيابية مع قائد عمليات بغداد الفريق الركن “قيس المحمداوي”، عمليات نزع السلاح المنفلت والجهود الرامية لوضع حدّ للنزاعات العشائرية والجريمة المنظمة وحماية الأهالي”.

وقال عضو لجنة الامن والدفاع النيابية سعد الحلفي في بيان تلقت “خبر برس” نسخة منه ، ” جرى خلال اللقاء استعراض الوضع الأمني في عموم مناطق العاصمة بغداد والاطلاع على الاستعدادات الجارية لضبط الأمن وتطبيق سلطة القانون ، لافتاً إلى أهمية تعزيز التعاون ما بين المواطن والمؤسسة الأمنية وانهاء كل ما من شأنه أن يقلل الثقة برجل الأمن”.

وأضاف الحلفي : إن اللقاء بحث عمليات نزع السلاح المنفلت والجهود الرامية لوضع حدّ للنزاعات العشائرية والجريمة المنظمة وحماية الأهالي ، مشيراً إلى : ضرورة أن تكون عمليات الدهم والتفتيش وفق التعليمات والضوابط النافذة مع مراعاة مبادئ حقوق الاحسان.

كما أشاد عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية بالجهود الكبيرة التي أدت إلى كشف ملابسات حادثة القتل المروعة التي ارتكبت بحق عائلة كاملة في منطقة الامين بعد ثلاث ساعات من ارتكابها ، مشدداً في ذات الوقت على تكثيف الجهود الاستخبارية للحد من الجريمة.