واخ – بغداد

اعلن قائممقام قضاء سنجار، محما خليل علي آغا، ان الوفد الحكومي الذي زار قضاء سنجار يوم امس، برئاسة وزيرة الهجرة، رفض اللقاء بمنتحل صفة قائممقام قضاء سنجار فهد عمر حامد.
ورحب علي آغا، في بيان صحفي تلقت “خبر برس” نسخة منه ، بـ “هذه الزيارة لوزيرة الهجرة ومستشار رئيس مجلس الوزراء، ومحافظ نينوى واعضاء البرلمان والمسؤولين الخدميين والاداريين والعسكريين، مشيرا الى ان هذه الزيارة، هي من اجل تقديم الخدمات والمساعدات لاهالي سنجار والعوائل النازحة العائدة”.
واضاف، ان “هذه الزيارة تمت بعد مناشدة الادارة المحلية للقضاء واهله للحكومة الاتحادية، التي لبت هذه المناشدة سريعا وقامت بارسال وفد حكومي برئاسة وزيرة الهجرة”.
واوضح خليل، ان “الوفد اجتمع مع عوائل الضحايا والشباب والوجهاء والمسولين الامنيين، وقاموا بتشكيل فريق واحد لتقديم افضل الخدمات والمساعدات للعوائل النازحة الموجودة في المنطقة، مشيرا الى، ان “الوفد رفض الاجتماع واللقاء مع عناصر حزب العمال الكردستاني، المتمثل بمسؤول الـ (به كا كا) فهد عمر حامد المنتحل صفة قائممقام والمسؤول الكبير في الحزب”.
وعد خليل، ان “رفض الوفد اللقاء بفهد عمر، هو ترسيخ لفرض القانون وتثبيت وتأكيد هيبة الدولة، وتمهيد لخلق اجواء التعايش والتوافق في المنطقة”.
وحث الدولة على الشروع بالخطوة الاخرى بـ “اعتقال هؤلاء لانهم متطاولون على هيبة الدولة، ويتجاوزون على الوفود الزائرة”.