سيف معتز محي

أقتحم مانشستر يونايتد المربع الذهبي في جدول ترتيب الدوري الانجليزي بعدما حقق فوزًا كبيرًا على نظيره بورنموث بخمسة أهداف مقابل هدفين في المواجهة التي جمعت بين الفريقين على ملعب أولد ترافورد، في إطار فعاليات الجولة رقم 33 من مسابقة البريميرليج”.

سجل جونيور ستانيسلاس هدف التقدم لبورنموث بشكل مفاجئ، بعدما تلاعب بمدافع مانشستر يونايتد هاري ماجواير ومرر الكرة بين قدميه بمهارة كبيرة، وأطلق تسديدة قوية في شباك دي خيا في الدقيقة السادسة عشرة من الشوط الأول.

ورد مانشستر يونايتد سريعًا عن طريق المهاجم الواعد ماسون جرينوود في الدقيقة 29 من الشوط الأول، وأضاف راشفورد الهدف الثاني من ضربة جزاء في الدقيقة 35.

وأختتم الفرنسي أنطونيو مارسيال ثلاثية الشوط الأول.
ومع بداية الشوط الثاني مباشرة قرر سولشاير الدفع بالمدافع الإيفواري إريك بايلي بدلًا من ليندلوف، وعقب نزوله مباشرة تسبب في ضربة جزاء بعد لمسة يد داخل منطقة الجزاء سجل من خلالها جوشوا كينج هدف تقليص الفارق للضيوف. وبعد 5 دقائق فقط سجل النجم الصاعد ماسون جرينوود الهدف الثاني له في المباراة والرابع لمانشستر يونايتد.

وفي الدقيقة 59 وضع برونو فيرنانديز بصمته التهديفية وسجل الهدف الخامس لمانشستر يونايتد من ضربة حرة مباشرة سددها بنجاح في الشباك.

بهذه النتيجة ارتفع رصيد مانشستر يونايتد إلى النقطة 55 في المركز الرابع من جدول ترتيب البريميرليج مؤقتًا، حيث لديه مباراة أكثر من تشيلسي الخامس بـ 54 نقطة، بينما توقف رصيد بورنموث عند 27 نقطة في المركز قبل الأخير.