الاخبار السياسية

نائب يدعو الجهات الرسمية كافة لدعم العراقيين المقيمين في سوريا

واخ ـ بغداد

أبدى النائب عن تحالف الوسط المنضوي في أئتلاف العراقية الدكتور محمد إقبال عمر الصيدلي مخاوفه على  مصير الآلاف من العراقيين المقيمين في سوريا ، معرباً عن اعتقاده بأن الوضع الذي تعيشه مختلف مدن الجارة الشقيقة تدعونا للقلق الشديد عليهم .

وبين إقبال في بيان تلقت وكالة خبر للانباء (واخ): إن سوريا اليوم تعيش أوضاعاً أمنية خطيرة وتعاني من انتشار عمليات القتل والخطف والابتزاز فضلاً عن التدهور في الأوضاع الإنسانية والغذائية مما يستلزم التفكير بجدية بالعوائل العراقية المقيمة هناك والتي ألجأتها الظروف الداخلية إلى الهجرة طلباً للأمن والاستقرار .

وتابع عضو ائتلاف العراقية إن العراقيين المقيمين في سوريا اليوم يعيشون بين نارين ، فهم لا يستطيعون العودة لأن أوضاع بلدهم لا تشجعهم على ذلك في ظل التناحر السياسي والتردي الأمني من جهة ، مثلما إنهم ينظرون بترقب لمآلات الأمور في سوريا بعدما اشتدت المواجهات بين النظام والثوار .

كما طالب الحكومة العراقية وسفارتنا في دمشق ووزارة الهجرة والمهجرين إلى التدخل السريع لإغاثة أهلنا الساكنين في سوريا أو على الأقل متابعة أحوالهم وفتح أبواب السفارة العراقية لهم وتخصيص خط ساخن للتواصل في حال تعرضهم لأي أذى فإذا كنا نعجز اليوم عن تحقيق أمنهم داخل العراق بما يقنعهم للعودة ، فلا أقل من رعايتهم خارجه وتلبية احتياجاتهم وذلك واجب ومسؤولية وطنية ملحة .


قد يهمك أيضاً