واخ ـ كربلاء 

استيقظت مدينة كربلاء المقدسة صباح اليوم الخميس على جريمة مروعة وهي قيام أب بقتل ابناءه الأربعة حرقاً بمادة البنزين بسبب خلافات عائلية مع زوجته،

وذكر بيان لإعلام شرطة المحافظة وحصلت “خبر برس” نسخة منه ، ” بعد حصول حادث قتل بقضاء الحر في حي العسكري ونتيجة لخطورة الحادث وأهميته وجه قائد شرطة كربلاء المقدسة اللواء احمد علي زويني بتشكيل فريق عمل لكشف ملابسات الحادث ،

واضاف البيان :” شكل فريق العمل من كل من مدير قسم شرطة الأقضية العميد جليل مال الله سلمان ومدير قسم مكافحة الأجرام العقيد الحقوقي خضير ياس خضير وضباط من قسم شرطة النجدة
وضباط مركز الحر والعسكري وقد تم القاء القبض على المتهم واصطحابه الى مركز شرطة حي العسكري لإكمال التحقيق معه ،

واضاف البيان :” بعد التحقيق مع الشخص القاتل عن أسباب الجريمة اعترف بوجود خلافات عائلية مع زوجته كونها تريد الطلاق منه وبعدها تركت الدار، ثم قام الجاني بغلق الباب على اولاده وهم ابنه الكبير وعمره 13 سنه وبناته التي أعمارهن( 11 و 6 و 3 سنوات ) اثناء نومهم وبعد ذلك قام برش مادة البنزين في الغرفه وحرقهم مما أدى لوفاتهم جميعاً ،

علما ان الجاني والدهم هو من مواليد 1969 وزوجته مواليد 1973 ، صدقت اعترافات المتهم ابتدائيا وقضائيا وسيتم احالته الى القضاء بعد اكتمال مراحل التحقيق لينال جزاءه العادل .

هذا وتواصل قيادة شرطة كربلاء المقدسة جهودها الامنية لفرض الامن والامان وتعزيز الامن المجتمعي وايصال المجرمين والمطلوبين الى العدالة .