الاخبار السياسية

تحالف الوسط : آن الأوان للاعتراف بأن الشراكة الوطنية وهم كبير نحاول اقناع أنفسنا به

واخ – بغداد

قال النائب عن تحالف الوسط المنضوي في القائمة العراقية الدكتور محمد إقبال عمر الصيدلي إن تفاقم الأزمات السياسية لن يكون في مصلحة أي طرف من الأطراف العراقية لأنها تلقي بظلالها على كافة الأصعدة وفي مقدمتها الأمنية والتي يذهب ضحيتها العشرات من الأبرياء يومياً في كافة أنحاء العراق .

وأضاف إقبال إن القضية العراقية تمتاز اليوم بالتعقيد وتؤثر فيها عدة عوامل في مقدمتها انعدام الثقة بين الكتل السياسية وتصارع ارادات الدول الإقليمية ، معرباً عن اعتقاده بأن الأمر المؤسف اليوم أن البحث عن الحلول بات يجري في هذه الدولة أو تلك ووفق ما تقتضيه مصالحها وليست المصلحة العراقية وهو ما يجعل البلد يعيش في دوامة من الفوضى والاضطراب الممتد إلى ما لا نهاية .

وبين عضو مجلس النواب إنه آن الأوان للاعتراف بأن الشراكة الوطنية وهم كبير نحاول اقناع أنفسنا به ، وإن الدستور واتفاقية أربيل ووثيقة الاصلاح السياسي قد ذهبت جميعها ادراج الرياح ولم يتبقى منها إلا العناوين المفرغة من محتواها  ، وإن القنوات الفضائية ومواقع الانترنت أصبحت هي ساحة المواجهة والتحاور بين الكتل السياسية بدلاً من مجلس النواب والمؤسسات الرسمية المختصة .

كما ودعا القادة كافة لأن يكونوا على مستوى المسؤولية التي يحملون عنوانها وأن يسارعوا ليتداركوا امرهم ويحافظوا على ما تبقى من مكانة لدى العراقيين قبل أن ينفرط عقد العملية السياسية برمتها ، محذراً من حدوث كارثة في ظل الضعف والخلل الذي لا زال موجوداً في بعض المفاصل الأمنية .

قد يهمك أيضاً