الاخبار الاقتصادية

شركة ادوية نينوى تتسلم خطا جديدا لانتاج المحاليل الوريدية من شركة ايطالية

 هدى فرحان واخ ـ

اعلن المهندس الكيمياوي سعد كمال الدين الأحمدي مدير عام الشركة العامة لصناعة الأدوية والمستلزمات الطبية في نينوى احدى شركات وزارة الصناعة والمعادن ان شركته تسلمت خطاً انتاجيا متكاملا لانتاج المحاليل الوريدية بعد ان تعاقدت على شراؤه خلال عام 2010 من شركة برام (BRAM) الايطالية بمبلغ ثمانية ملايين دولار أمريكي .

      واوضح الاحمدي أن الشركة بذلت جهودا كبيرة وبدعم واسناد من الوزارة لاعادة تشغيل مصنع المحاليل الوريدية التابع لها بعد تعرضه الى التدمير الكامل خلال احداث عام 2003 كونه المرفق الحيوي الوحيد في العراق الذي كان يرفد المستشفيات بمختلف انواع المحاليل الوريدية ، كما ان توقفه عن العمل والانتاج خلال السنوات الماضية ادى الى الاعتماد كليا على الاستيراد ، مؤكدا ان هذا الخط يعمل وفق احدث المواصفات العالمية المعتمدة وان الشركة قامت بارسال كادر فني متخصص للتدريب على اعمال النصب والتشغيل والصيانة له ، مشيرا الى ان الشركة تعاقدت مع شركة (Eksen  ) التركية لإعادة تأهيل بناية المصنع وحسب المواصفات المعتمدة في نظام التصنيع الدوائي الجديد (GMP) اذ سيتم استئناف العمل والإنتاج بعد الانتهاء من أعمال النصب والتشغيل .

     تجدر الاشارة الى ان الشركة نجحت في الحصول على شهادة المطابقة مع المواصفة القياسية الدولية  (ISO 9001:2008)  من شركة كواليتاس البريطانية و شهادة جودة دولية ثانية من هيئة الاعتماد الاسترالية (JAS) والتي جاءت نتيجة لتظافر جهود جميع العاملين في الشركة وسعيهم الحثيث للارتقاء بواقع العمل والانتاج فيها وتحسين نوعية منتجاتها الدوائية لما لها من خصوصية كونها تمس بحياة المواطن العراقي وان الشركة ماضية في التقدم والتطور من خلال تطبيق اي مبدأ جديد في نظم الادارة والتصنيع خاصة وان شركة ادوية نينوى حاصلة على نظام GMP  المحلي

قد يهمك أيضاً