الاخبار السياسية

رئيس ديوان الوقف السني من مكة المكرمة:تستر عندي مدير عام مطلوب للاعتقال ثلاثة ايام وانا اعلم جيدا انه ضد عصابات القاعدة

واخ – خاص – مكة المكرمة

انتقد رئيس ديوان الوقف السني احمد عبد الغفور السامرائي حالات الاعتقال التي تطال العديد من المواطنين الابرياء ،حسب تعبيره ،.

وقال السامرائي ي لقاء موسع بين عدد كبير من الشخصيات الدينية والسياسية العراقية المتواجدة في الديار المقدسة عقد في مقر بعثة الحج العراقية وحضره موفد وكالة خبر للانباء (( واخ)) :” ان هناك امور في واقعنا قد التبست واختلط علينا فهمها ويجب ان نوضحا فكلنا متفقون على ان اطلاق سراح المجرم هو خطأ، ولابد لهذا المجرم من عقوبة وتأديب ليأخذ استحقاقه لكن في نفس الوقت انا متأكد اننا جميعا متفقون على ان لايجوز ان يزج في السجن بريء فهذه ثوابتنا جميعا.

واضاف : فلا نرضى ان يزج في السجن بريء ثم يقال له بعد مدة اعذرنا ويتم اطلاق سراحه.. والسؤال هنا هل هذا واقع؟ اقول: نعم فهناك الالوف الالوف اعتقلو.. وتأتيني عشرات الاتصالات يوميا بأن اشخاص قد اعتقلوا وانا اشك في نفس ولا اشك بهم.. وتعلمون ايها الاخوة ان هناك ثارات عشائرية ومخبر سري وربما تكاد المكائد بهذه الطريقة لاعتقال الابرياء.. مثلا وليس على الحصر.. جائني مدير عام طلق زوجته، ولانه طلاقها اشتكى اهله عليه ودبروا له مكيدة بانه يجلب اسلحة (ترتيب القضية ضده) وتستر عندي ثلاثة ايام وانا اعلم جيدا انه ضد عصابات القاعدة.. فلا نريد ان نكرر الانظمة الديكتاتورية السابقة فالناس مجرمون وقتلة عندهم حتى تثبت براءتهم التي تنطلق من الشك وتسجن وتعدم.

قد يهمك أيضاً