الاخبار الاقتصادية

وزير الاعمار والاسكان ترشيح خمس شركات من بين (35) شركة تقدمت للمنافسة في المسابقة العالمية التي أطلقتها الوزارة

 

واخ ـ بغداد  

أكد وزير الأعمار والإسكان المهندس “محمد صاحب الدراجي”أن الوزارة تمتلك خطة إستراتيجية أعدتها لحل أزمة السكن في البلاد, مشيراً إلى أن هذه الإستراتيجية تعتمد على التخصيصات المالية التي تـُرصد لهذا القطاع المهم والحيوي.

وقال “الدراجي” إنه أذا ما استمرت التخصيصات الضعيفة لقطاع السكن كما هو الحال للعام المقبل 2012 فان البلاد تحتاج إلى سنين طوال لحل أزمة السكن,موضحاً أن البلاد تحتاج لأكثر من مليوني وحدة سكنية وهذا النقص الكبير يحتاج إلى تضافر الجهود من جميع المسؤولين في الدولة من خلال أدراك أهمية هذا القطاع المهم والحيوي والذي من شأنه أن ينشط جميع القطاعات الاقتصادية الأخرى.

وأعلن “الدراجي” ترشيح خمس شركات من بين (35) شركة تقدمت للمنافسة في المسابقة العالمية التي أطلقتها الوزارة لاختيار أفضل تصميم لمشروع الإسكان الاقتصادي والذي أقر من قبل مجلسي الوزراء والنواب لكي يتم اعتماده لتنفيذ مساكن اقتصادية في جميع أنحاء البلاد توزع للفقراء.

 

وأكد “الدراجي” أن لجنة الخبراء والمختصين في الوزارة رشحت خمس شركات ثلاث منها محلية واثنتان عالميتان للتنافس على المشروع حيث سيتم اختيار ثلاث منها خلال الأسبوعين المقبلين للفوز في المشروع, مبيناً أن اللجنة اعتمدت معايير عدة ومواصفات خاصة في اختيار الشركات الفائزة منها كلفة المشروع.

وبين : أن الوزارة استعدت بشكل جيد لمشروع الإسكان الاقتصادي حيث يتم حالياً التنسيق مع المحافظات لتخصيص الأراضي اللازمة لتنفيذ المشروع والوزارة استطاعت وفي وقت قياسي من تبني المشروع وإعلان المسابقة العالمية, مؤكداً ان المباشرة في المشروع ستتم بعد تخصيص الأراضي والأموال اللازمة لتنفيذ المشروع.

قد يهمك أيضاً