واخ ـ وسـام المـلا

بين عضو لجنة الامن والدفاع النيابية والنائب عن التحالف الوطني عباس البياتي ان الظروف الصعبة وموجة إلارهاب العاتية وجبت ان يخرج الجيش من ثكناته ويساعد الشرطة في تثبيت الأمن داخل المدن .

واوضح البياتي في تصريح خص به مراسل وكالة خبر للانباء (واخ):ان تحويل أدارة الملف الامني داخل المدن من الداخلية الى الدفاع هذا امر فني يخضع الى تقيم ميداني .مشيرا” الى ان الأصل ان الجيش مهمته الدفاع عن الوطن واستقلاله وسيادته والامن الداخلي من مهمة الشرطة .

واكد عضو لجنة الامن والدفاع” اذا الأمن استقر يرجع الجيش الى ثكناته والى موقعه الى الحدود , وتستلم الداخلية مهمتها الرئيسية في مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة .