الاخبار السياسية

حسين همهم : الوفاء بالالتزامات المتبادلة وتعزيز الثقة الطريق الاسلم نحو انقاذ العملية السياسية

واخ ـ ديالى

قال عضو مجلس النواب العراقي عن كتلة الاحرار النائب حسين كاظم همهم ان الوفاء بالالتزامات المتبادلة وتعزيز الثقة بين المتعاقدين ، هو الطريق الاسلم نحو انقاذ العملية السياسية من الاخطار المحدقة بها .

ودعا همهم” الكتل السياسية  العمل بوضوح وشفافية والابتعاد عن الصفقات السرية بمعزل عن الدستور والمجلس النيابي لاجتياز هذه المرحلة العسيرة .

واضاف همهم في حديث صحفي لعدد من اعلامي محافظة ديالى ، اننا في كتلة الاحرار ندرك جيدا  أن الصراعات السياسية بين الكتل ولدت احباط  كبيرا لدى المواطن العراقي  الذي نعتبره الوسيلة والهدف للعملية السياسية ، ويجب الانتباه لمصالحه وهذا من الثوابت الوطنية للتيار الصدري “.

وبخصوص مجلس السياسيات الاستراتيجية قال همهم “  هناك اجماع من كل الكتل بانه  مجلس غير دستوري ، الا انه ورد ضمن اتفاقية اربيل ،  لذا ندعو الجميع الى  انهاء السجالات بشأنه وحسم الامر بسرعة “.

اما بصدد التصويت عليه في مجلس النواب (والحديث مازال لهمهم ) فان الامر يتم باتفاق الكتل بطريقة الحزمة ، أي تمرير قانون مقابل تمرير قانون من الكتلة المنافسة ، وهذا خلل كبير يجب تداركه “.  واوضح همهم “  اننا في كتلة الاحرار ندعم اتفاقية  اربيل التي منها انطلقت حكومة الشراكة الوطنية ، وعلى اطراف المبادرة تنفيذ بنودها على ان لاتتعارض مع الثوابت الوطنية العراقية ومواد الدستور ، ونرى في كتلة الاحرار ان الاتفاقية انجزت واخذت كل كتلة استحقاقاتها من المناصب التشريعية والتنفيذية على ضوءها “.

وعرج همهم على الازمة السياسية المستديمة  بين ائتلافي دولة القانون والعراقية ، مرجحا ” عدم انتهاءها في القريب المقبل “، مشيرا الى ان ” هناك عدة قضايا خلافية منها مبدأ الشراكة، التوازن، المساءلة والعدالة، مجلس السياسات الإستراتيجية العليا، وتسمية الشخصيات التي ستتولى الحقائب الأمنية “، معتبرا ” تمرير مجلس السياسات مفتاح الفرج بينهما “.

قد يهمك أيضاً