الاخبار السياسية

نصيف تطالب بإلغاء اتفاقية خيمة سفوان الموقعة بين العراق والكويت التي تجبر العراق على دفع تعويضات بعد عام 1990

واخ – بغداد

طالبت النائبة عن الكتلة العراقية البيضاء عالية نصيف بإلغاء اتفاقية (خيمة سفوان) التي تضمنت إجبار العراق على دفع تعويضات للكويت بعد أحداث عامي 1990 و 1991   .

 

وقالت في تصريح نقله المكتب الاعلامي للكتلة اليوم وتلقت وكالة خبر للانباء نسخة منه (إن اتفاقية خيمة سفوان عقدت مع العراق باعتباره الدولة الخاسرة في الحرب ، وهذا ما يجعلها تتضمن بنودا جائرة يضطر العراق للموافقة عليها ، ولكن هذا لايعني أننا ملزمون بأن ندفع ثمن تعهدات النظام السابق وأن نؤخذ بجريرة سياساته  ).

وأضافت (ان الولايات المتحدة الأمريكية التي أشرفت على توقيع الاتفاقية بالاشتراك مع روسيا ملزمة اليوم بإلغائها او الغاء البند الخاص بدفع تعويضات الى الكويت ، باعتبار أن الولايات المتحدة اليوم تحتل العراق وهي المسؤولة عن إصلاح الأخطاء التي تسبب بها النظام السابق والتي لاذنب لنا فيها) ، مبينة (ان هذه الاتفاقية من أبرز تلك الأخطاء  ).

وتابعت (ان أمريكا نفسها نقضت الاتفاقية بعد ساعات من إبرامها عندما قامت بإبادة الجيش العراقي المنسحب من الكويت فيما يعرف بـ ” مذبحة الدبابات ” ، وعليها أن تكفر عن أخطائها وذنوبها وتلغي هذه الاتفاقية التي دفع العراقيون ثمنها طيلة عشرين عاما  ).

يذكر ان اتفاقية خيمة سفوان تم توقيعها من قبل وزير الدفاع آنذاك اللواء الركن سلطان هاشم واللواء الركن صلاح عبود قائد الفيلق الثالث ووفد قوات التحالف بقيادة الاميريكي الجنرال نورمان شوارتسكوف والامير خالد بن سلطان قائد القوات العربية التي شاركت في هذه الحرب وبحضور ممثل الجانب الروسي بريماكوف .

وتتضمن بنودا أبرزها  قبول العراق بسيادة دولة الكويت وتثبيت الحدود حسب قرارات الامم المتحدة ، وقبول العراق بإلغاء كافة قراراته وتشريعاته التي اصدراها بشان  الكويت ، وقبوله بدفع التعويضات التي نصت عليها القرارات الأممية والأنصياع للقرارات الدولية الأخرى ، وقبوله بانهاء برامجه النووية والبايولوجية والكيمياوية

قد يهمك أيضاً