الاخبار السياسية

العراقية : الاكراد مسؤولون عن الازمة السياسية وخلافاتنا مع المالكي بسبب اطماعهم

واخ ـ بغداد

حمل النائب عن القائمة العراقية مظهر الجنابي الكرد المسؤولية في تفاقم الأزمات السياسية في البلاد مؤكداً ان ورقة اربيل هي مسعى كردي للاستحواذ على المشهد السياسي .

وقال الجنابي لتصريح لوكالة [أين] ان ” اتفاقية اربيل لم تحل الازمة السياسية على الرغم من تشكيل حكومة الشراكة وما تشهده الساحة السياسية نتيجة الخلل في الاتفاقية نفسها لانها لم تحقق التوازن في ادارة الدولة بين العرب والكرد “.

واضاف ان ” اتفاقية اربيل عززت من الفرقة السياسية بين الكتل وكانت على حساب العرب وما نشهده من خلاف بين رئيس القائمة العراقية ورئيس الوزراء نوري المالكي هي بسبب الطموح الكردي للاستيلاء على مقدرات البلاد وتوسيع نفوذه السياسي “

وبين ان ” مبادرة رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني كان الهدف منها قطع الطريق امام اي مبادرة عربية مثل المبادرة التي دعا اليها العاهل السعودي الخاصة بحلحة الازمة السياسية في العراق بعد الانتخابات التشريعية الاخيرة “

وكانت الكتل السياسية قد اتفقت في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي ضمن مبادرة رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني والتي عرفت باتفاقية اربيل على عدد من النقاط، منها الالتزام بالدستور، وتحقيق كل من التوافق والتوازن، وإنهاء عمل هيئة المساءلة والعدالة، وتفعيل المصالحة الوطنية، وتشكيل حكومة شراكة وطنية.

قد يهمك أيضاً