واخ ـ وسـام المـلا

كشف الوزير الاسبق لوزارة الداخلية ورئيس ائتلاف وحدة العراق جواد البولاني ان المعيار في تسمية الوزارات والنظرة الحزبية الضيقة والمحاصصة لا تزال مترسخة لدى الكتل السياسية .

وبين البولاني في تصريح خص به مراسل وكالة خبر للانباء (واخ):ان رئيس الوزراء عندما يتكلم بشكل واضح ان هذه الوزارة للمكون الفلاني اعتقد ان هذا يخلق قلق حقيقي ومخاوف على مستقبل العراق عندما يكون التفكير بهذه الطريقة ومن اعلى هرم في الدولة . مؤكدا” ان رئيس الحكومة بإمكانه ان يقدم شخصيات قوية على أسس الشراكة والتوافق السياسي ومثل الوزارات الأخرى سميت من قبل القوائم السياسية بعنوان الشراكة السياسية .موضحا” ان إدامة الشراكة في هذا الظرف تساعد الحكومة ان تستمر في عملها بشكل افضل في ضل توضيح أسس الشراكة وان تكون التقارب بين القوى السياسية نابع من مصالح تهم المواطن ومصلحة الوطن.