واخ ـ وسـام المـلا

كشف عضو لجنة الأمن والدفاع والنائب عن التحالف الوطني قاسم الاعرجي” اننا سنشهد خروقات امنية كثيرة في الايام المقبلة اذا لم نشهد تسمية الوزارات الامنية ومحاربة الفساد وتبديل القيادات التي عششت لسنوات .

وبين الاعرجي في تصريح خص به مراسل وكالة خبر للانباء (واخ): ان هناك قيادات امنية تابعة لكتل سياسية وتدافع عن هذا المسؤول وان كان مقصر في العمل .مشددا” يجب ابعاد الوزارات الامنية من المحاصصات الحزبية المقيتة التي ادت الى قتل العراقيين .مشيرا” على ان المواطن ينتظر منا الكثير ولكن لم نقدم سوى

الخلافات على مسرح مجلس النواب والحكومة .داعيا” الكتل السياسية ان تنتبه لغضب الجماهير وان تنتبه لهذه الخروقات الامنية وعلينا تطهير الاجهزة الامنية من بقايا ايتام النظام ومن

المندسين ومن المرتشين والفاسدين الذين يأخذون الاموال مقابل تهريب السجناء الارهابين .موضحا” ان هناك الكثير ممن صدرت بحقهم احكام قضائية او الذين لم تصدر بحقهم ولكنهم بدرجة عالية من الخطورة .مضيفا” لابد لهؤلاء المجرمين ان ينالوا الجزاء العادل لما ارتكبوا بحق الشعب العراقي.مؤكدا” ان هناك مفاصل في الاجهزة الامنية اصبحت بيد عصابات اخترقت الاجهزة الامنية اضافة الى عامل رئيسي وهو غياب

التنسيق بين الاجهزة الامنية والتنافس بين الاجهزة للحصول على امتيازات كلها ادت الى ضياع الجهد الامني والخروقات الامنية.وتابع مستدركا” ان تهريب البصرة كنا نتوقع انها اول عملية واخر عملية تهريب ورجعت وحصلت العملية في مديرية مكافحة الارهاب

التي من المفترض ان تسيطر على الارهاب سيطر الارهاب عليها واخيرا عملية تهريب في سجن التاجي .