واخ ـ مصطفى سعدون

أصدرت محافظة بغداد تعليمات بزيادة ساعات تشغيل المولدات الحكومية والأهلية بعد الاتفاق مع وزارة النفط بزيادة حصة أصحاب المولدات من 20 لتر إلى 30 لتر للكيفي الواحد.

وأوضح نائب محافظ بغداد محمد ألشمري محافظة بغداد تستعد لاستقبال موسم الصيف بعد قرار وزارة النفط بزيادة صحة المولدات من الوقود بنسبة من 20 لتر إلى 30 لتر للكيفي الواحد” مبينا ان “هذه الزيادة تشمل المولدات الأهلية فضلا عن الحكومية”.

وأفاد أن “ساعات التشغيل أليلي سيُصبح بعد نفاذ التعليمات بتاريخ 1/6/2011 خمسة ساعات في أليل وبسعر خمسة الآلف وبالنسبة للتشغيل النهاري أصبح ثمان ساعات وبسعر سبعة الآلف دينار”.

وأشار ألشمري إلى أن “محافظة بغداد لديها أكثر من 1000 مولدة بالإضافة إلى المولدات الأهلية حيث يصبح مجموع المولدات الأهلية والحكومية العاملة في بغداد 7500 وهذا العدد من المولدات يقدم ما يقارب 1800 ميكا واط إضافة إلى الطاقة الكهربائية الوطنية”.

وذكر الشمري ان “المحافظة طالبت المواطنيين بتبليغ اللجان التي شكلت لمتابعة عمل المولدات في حال وجود اي مخالفة في حال رفع التسعيرة او عدم تعويض الساعات التي توفرت فيها الكهرباء الوطنية” مبينا ان “اللجان ستتخذ إجراءاتها بحق المخالفين وقد تصل العقوبة الى سحب المولدة من المشغل وإعطاءها الى شخص آخر”.

وتابع ان “المحافظة خصصت منذ العام الماضي خمسين مليار دولار لشراء مولدات جديدة بمختلف الإحجام من خمسين كيفي الى واحد ميكا وهذه المولدات بداءت تصل تباعا وهناك كشوفات كثيرة في مختلف مناطق بغداد وسنسعى في توزيعنا لهذه المولدات تحقيق العدالة والمساواة بين المناطق”