واخ – خاص
اكد النائب المستقل المنضوي في التحالف الوطني صباح الساعدي ان أي قرار بتمديد بقاء القوات المحتلة سيكون له تداعيات كبيرة على المشهد السياسي في العراق والمشهد الجماهيري. وقال الساعدي في تصريخ خص به وكالة خبر للانباء (( واخ )) :” ان اي ضغوطات تمارس من اجل بقاء المحتل في العراق ليس من الصحيح الاستجابة الى هذه الدعوات ومن اي شخصية كانت . مشيرا” على ان التكهن بمواقف الكتل السياسية سوف يتبين عندما تحين ساعة الصفر عندما تخرج القوات الامريكية المحتلة من العراق وعند ذلك سيتبين من مع بقاء القوات ومن مع خروجها .موضحا” ان العلاقات التي يتمتع بها زلماي زاد مع قادة المعارضة سابقا والحاكمون الان في العراق ليس ذات جدوى للرفض الشعبي لبقاء القوات الامريكية في العراق . مؤكدا” ان مطلب خروج المحتل مطلب وطني ومن يتمتع بالوطنية عليه ان يلتزم بما  تم إقراره سابقا ومن الضروري انجلاء القوات المحتلة من العراق بكاملها من دون بقاء اي صورة من صور التواجد سواء كان عسكريا مغطى بمدني او العكس.