واخ – خاص

كشف مستشار وزير السياحة والاثار بهاء المياحي ان الوزارة تتحدث عن سياسة واستراتيجية للعراق وليس عن جزيئات وما نراه اليوم ان هناك قصور دولي في معالجة تهريب الممتلكات العراقية . وقال المياحي في تصريح خص به وكالة خبر للانباء (( واخ )) :” ان الحكومة العراقية تسعى حاليا مع اليونسكو والامين العام لمنظمة اليونسكو بدعوة الجمعية العامة الموقعين على اتفاقية 1970 للانعقاد لان هذه الجمعية لم تنعقد منذ 10 سنوات والهدف من هذا هو تدارس امكانية جديدة لان الاتفاقية السابقة كانت مجحفة بحق العراق وكل الدول التي تعرضت الى جرائم المتاجرة في ممتلكاتها الثقافية وهذا الموضوع نحن جادون به ونسعى كحكومة في تنفيذه وندعوا الى مؤتمر دولي يعقد نهاية هذا العام في العراق للدول التي تضررت من متاجرة ممتلكاتها الثقافية واقامة منظمة دولية تجمع هذه الدول توحد جهودها وإمكانياتها لغرض الضغط على الدول في هذا المجال وان ندخل في مفاوضات مع الدول الاوربية والامريكية للوصول الى اتفاقية جديدة لا تكون مجحفة بحق العراق والدول التي تتعرض لمثل هذه الجرائم