<!– /* Style Definitions */ p.MsoNormal, li.MsoNormal, div.MsoNormal {mso-style-parent:””; margin:0cm; margin-bottom:.0001pt; text-align:right; mso-pagination:widow-orphan; direction:rtl; unicode-bidi:embed; font-size:12.0pt; font-family:”Times New Roman”; mso-fareast-font-family:”Times New Roman”;} @page Section1 {size:612.0pt 792.0pt; margin:72.0pt 90.0pt 72.0pt 90.0pt; mso-header-margin:36.0pt; mso-footer-margin:36.0pt; mso-paper-source:0;} div.Section1 {page:Section1;} –>

واخ – ضحى محمد

وضعت وزارة الصناعة والمعادن الخطة الاستراتيجية الخاصة بتحسين واقع الخدمات لديها حيث تختلف هذه الوزارة عن باقي وزارات الدولة بميزتين اولها ان لها منتجات وخدمات مصممة أساسا لباقي الوزرات الخدمية والميزة الثانية ان لملاكاتها خبرة وتجربة تأريخية في أعمال التأهيل واعادة الاعمار والتنصيب والتشغيل وايجاد الحلول الهندسية للمشاكل الفنية في الوزارات الخدمية .

وقال وكيل الوزارة لشؤون الانشطة المركزية مكي عجيب حمود : ان الوزارة اقترحت تشكيل لجنة عليا بين وزارة الصناعة والمعادن وكل من الوزارات الخدمية تضم وكلاء ومستشارين للاجتماع دوريا لوضع خطة الدعم المطلوبة ومراجعة تقدم العمل فيها ومنها وزارة الكهرباء حيث يتم تجهيز الوزارة بمنتجات وخدمات وزارة الصناعة والمعادن وحشد طاقات شركات وزارتنا للقيام باعمال تأهيل محطات التوليد والنقل والتوزيع والمساعدة في حل الاشكالات التي تواجه المنظومة الكهربائية في المجالات الميكانيكية والكهربائية ومنظومات السيطرة والالات الدقيقة والاجهزة الحقلية ومنظومات الحماية وصناعة الاجزاء المؤدية لتحسين اداء المنظومة مؤكدا ان للوزارة امكانيتها في اكما ل ونصب وتشغيل عدد من محطات (ge ) الغازية داخل الشركات وربطها بالشبكة الوطنية اضافة الى تحديث منظومات السيطرة لمحطات التوليد الحرارية والغازية والدخول مع قطاع الكهرباء في مجال تصميم وتنفيذ مراكز السيطرة وخصوصا مراكز السيطرة ومراكز توزيع كهرباء المحافظات ومن ضمنها بغداد ومنظومات الاتصال وتنفيذ برامجيات التشغيل ومراقبة اداء المنظومة وتحسين نوعية واتاحة الطاقة الكهربائية للمستهلك مع استخدام الطاقات الجديدة والمتجددة وخصوصا الطاقات الشمسية للمزارع والبيوت في المدن والقرى والارياف النائية كمساعد للشبكة الوطنية .

  واشار الوكيل ان قطاع الماء والمجاري من ضمن القطاعات الخدمية التي تشمل وزارة البلديات وامانة بغداد ومجالس المحافظات التي تدعمها وزارة الصناعة والمعادن بخدماتها من حيث تجهيز القطاع بمنصات صيانة متحركة وتاهيل محطات معالجة مياه الشرب والمياه الثقيلة واعمال التشييد والنصب والتشغيل الابتدائي للمحطات ومحطات معالجة المياه والتحلية الجديدة اضافة الى حل الاشكالات الفنية وتحديث المنظومات في المجالات الميكانيكية والكهربائية ومنظومات السيطرة والحماية والالات الدقيقة والاجهزة الحقلية وصناعة الاجزاء المؤدية  لتحسين الاداء مع تحديث منظومات السيطرة والاتصالات للمنظومة والمحطات وتصميم وتنفيذ مراكز السيطرة لغرض مراقبة اداء المنظومات وتحسين نوعية واتاحة الخدمة للمواطن ..

اما قطاع الصحة اكد الوكيل ان لدى الصناعة امكانية في تجهيز منتجات وتقديم خدماتها بغية زيادة وتغطية الحاجة للادوية من خلال قيام شركات ادوية سامراء ونينوى واكاي بتجهيز وزارة الصحة بالادوية وفق عقود جديدة يتم الاتفاق عليها لغرض جلب مستلزمات الانتاج وتصنيعها خلال فترة ستة اشهر من تاريخ استلام الدفعة المقدمة عن كل عقد يتم توقيعه اضافة الى تأهيل المنظومات الخدمية والاجهزة ومن ضمنها منظومات الاوكسجين السائل وحل الاشكالات الفنية وتحديث المنظومات في المجالات الميكانيكية والكهربائية ومنظومات السيطرة والحماية والالات الدقيقة وصناعة الاجزاء المؤدية لتحسين الاداء مع القيام باعمال التشييد والتنصيب والتشغيل الابتدائي للمنظومات الجديدة وادخال تكنولوجيا المعلومات واتمتة طبلة المريض ومراكز استحصال وارشفة البيانات الطبية في المستشفيات . 

   هذا وشملت المقترحات ايظا قطاع النقل من حيث تجهيزها بمنتجات بما فيها منظومات الاتصال والرادارات والمراقبة وتأهيل المنظومات الجوية والبحرية والبرية مع حل الاشكالات الفنية وتحديث المنظومات في المجالات الميكانيكية والكهربائية ومنظومات السيطرة والحماية والالات الدقيقة وصناعة الاجزاء الؤدية لتحسين الاداء فضلا عن القيام بأعمال التشييد والتنصيب والتشغيل الابتدائي للمنظومات الجديدة كذلك تصميم وتنفيذ مراكزالسيطرة لغرض مراقبة اداء المنظومات وتحسين نوعية بما يخدم المواطن.

واوضح الوكيل ان وزارتي الزراعة والاسكان والاعمار من بين الوزارات الخدمية التي من الممكن دعمها من قبل وزارة الصناعة والمعادن وتقديم امكانياتها وطاقاتها وبما يخدم المواطن العراقي .

اما ما يخص النزاهة ومكافحة الفساد التي تسعى وزارات الدولة كافة ومن ضمنها الصناعة والمعادن الى محاربته والقضاء عليه من خلال متابعة اصدار الحسابات الختامية الاولية لديوان الوزارة والشركات التابعة لها وتدقيقها وفحص مطابقتها لمتطلبات اصدار الحسابات الختامية وارسالها الى ديوان الرقابة المالية ومتابعة ملاحظات ديوان الرقابة المالية عن تدقيق البيانات والحسابات الختامية ونتائج اعمال الرقابة والتدقيق وتقويم كفاءة الاداء ومناقشتها مع هيئات الرقابة المالية وحث الشركات على انجاز هذه الملاحظات ضمن سقف زمني محدد اضافة الى تقديم الاستشارات الى عموم الشركات وديوان الوزارة للامور المتعلقة بالمواضيع المالية والرقابية وتدقيق العقود المحلية والخارجية لديوان الوزارة والشركات التابعة لها مع تقديم الاستشارات والاجابات على الاستفسارات التي ترد من الشركات والتي تتعلق بالعقود والمناقصات وحسب التعليمات الموجبة اضافة الى تدقيق مقارنات عروض الاسعار للمشتريات المحلية والخارجية ومعامل الصرف المتعلقة بالمقارنات وتدقيقها والمساهمة في تدقيق ومراقبة تنفيذ بنود الموازنة التخطيطية مع اشراك ممثلين عن دائرة الرقابة الداخلية في اعمال اللجان التدقيقية والتحقيقية في الوزارة وشركاتها فضلا عن التنسيق مع مكتب المفتش العام بمعالجة ملاحظات ديوان الرقابة المالية على مدار السنة وتقديم التقارير الفصلية حول نتائج اعمال مختلف انشطة الشركات التي ترد الى هذه الدائرة وحل المشاكل التي ترد الى مكتب شؤون الموظفين عند احالتها الى دائرة الرقابة الداخلية لغرض ابداء الرأي المهني حولها .

وفيما يتعلق بمكتب المفتش العام تضمن عمله اعداد لجان خاصة باعداد اليات لمتابعة اجراءات مثل اليات تسهيل معاملات الصناعيين من تقدير الحاجة الوقودية والزيارات الميدانية الى مواقع المشاريع واليات متابعة تنفيذ تخصيصات الموازنة الاستثمارية لعام 2011 مع المتابعة الميدانية لهذه المشاريع الممولة من تخصيصات هذه الموازنة اضافة الى اعداد لجنة لمتابعة مشاريع اعمار محافظة بغداد (مدينتي الشعلة والصدر ) كذلك ضرورة القيام بالزيارات الميدانية للتشكيلات التابعة للوزارة وفحص اداءها ليتم رفع تقارير عن هذه الزيارات واعداد مؤشر لتقويم اداء مكاتب المفتشين العموميين تم ارسالها الى هيئة النزاهة للاسترشاد بها عند تقييم الاداء لهم .