واخ – وسام المـلا

اكد رئيس منظمة ايراك باينز كونتي سلام عطا صبري جمعه وارشفته لـ(122) لوحة مفقودة وعمل فني من المتحف الوطني بعد احداث عام 2003في كتاب واحد ليتم اعمامه على الجهات ذات العلاقة للبحث عن تلك الاثار واللوحات والاعمال الفنية في كل دول العالم .

وقال كونتي في تصريح خص به وكالة خبر للانباء (( واخ)) :” باعتباري رئيس منظمة ايراك باينز كونتي وبجهد متواضع وبمساعدة الدكتور محمد علي وفريقه استطعت ان اجمع هذا الكتاب الذي يغطي 122 لوحة مفقودة وعمل فني من المتحف الوطني بعد احداث عام 2003 وشرحت من خلال الكتاب ان الفن المعاصر له بداية تاريخية من يحيى الواسطي منتصف القرن الثالث عشر الميلادي”.

مبينا ” ان الفن الاسلامي فن المنمنمات ومقامات الحريري وبدأ بعبد القادر الرسام قبل 111 سنة والفنانين الرواد فائق حسن جواد سليم حافظ الدربي اكرم شكري عطا صبري المؤسسين اصدقاء الفن عام 1940 والغريب في الامر ان بعد سبعين سنة من اشتغال الفنانين الرواد بمتحف الوطني في مختبره صدر هذا الكتاب ونحتفي به ونشكر المتحف العراقي الذي استضاف هذه المناسبة وتوزيع الكتاب على المتاحف العالمية والانتربول للبدء جديا بالبحث عن الاعمال الفنية المفقودة للرواد وهذا جهد متواصل اقدمه لأبناء شعبي وللعراق والفنانين العراقيين وتحية للرواد على تأسيسهم للحركة الفنية المعاصرة“.