واخ ـ حميد راضي

تعاقدت الشركة العامة لصناعة الاسمدة الجنوبية احدى شركات وزارة الصناعة والمعادن خلال الايام القليلة الماضية مع احدى الشركات الايطالية المتخصصة لتجهيزها بمكائن ومعدات حديثة تسهم في زيادة الطاقة الانتاجية للشركة لتصل الى 130% خلال السنوات المقبلة .

وقال مهدي سالم عبد المحسن مدير عام الشركة ان الشركة لديها قرض ياباني بقيمة 160 مليون دولار ، تم استغلاله في التعاقد مع شركة سايبن الايطالية المتخصصة لتجهيز الشركة بأجهزة ومعدات ثقيلة بنصف مبلغ القرض تقريبا ً وهو ما سيسهم بشكل فعال خلال السنوات المقبلة برفع الطاقة الانتاجية الى الطاقة التصميمية ومن ثم العمل على زيادتها الى 130%  .

واضاف ان النصف الثاني من مبلغ القرض الذي منحته وكالة (جايكا) التابعة للحكومة اليابانية سيتم تخصيصه لشراء مواد احتياطية لتعزيز واستمرارية عمل الشركة بكفاءة عالية ، مبيناً ان الشركة تعاقدت مع شركتي سنابروجكتي وتوكسون وهما اصحاب المعرفة الفنية بهذه الصناعة ، وستعمل الشركتين على تدقيق كفاءة الاجهزة والمعدات الموجودة ، مؤكداً ان الشركة ستعمل بجهود حثيثة للوصول الى الطاقة التصميمية كمرحلة اولى ومن ثم العمل على الوصول الى 130% والشركة حالياً تعمل بشكل منتظم  وهي في مرحلة تقييم الوضع الحالي والتخطيط للمرحلة المقبلة .

واشار عبد المحسن الى ان الشركة ستعمل بملاكاتها الفنية المتقدمة والشركات والجهات المتخصصة المتعاقدة معها على حل جميع الاشكالات والمعوقات التي تعترض تقدم الشركة ورفع طاقتها الانتاجية .

وفي سياق متصل بين مدير عام الشركة ان الشهر المقبل سيشهد التشغيل التجريبي لوحدتي توليد طاقة كهربائَِِية بطاقة (26) ميغا واط لكل وحدة ، وهو الامر الذي سيساهم في تخفيف العبء على الشبكة الوطنية ، اذ سنقوم بتوفير نحو 15-25 ميغا واط من الطاقة الكهربائية.