واخ ـ بغداد

التقى معالي وزير الصناعة والمعادن احمد ناصر دلي في مقر الوزارة ببغداد السفير السويدي كارل ماجنوس نسر والوفد المرافق له بحضور السيد عادل كريم وكيل الوزارة لشؤون التنمية والاستثمار .

وجرى خلال اللقاء بحث سبل تعزيز التعاون المشترك بين البلدين  في مختلف المجالات وخاصة المجالات الصناعية وبما يسهم بفتح آفاق مستقبلية جديدة للتعاون ، حيث أكد معالي الوزير ان  الشركات السويدية لها نشاط متميز في السوق العراقية  ، ولابد من الاستعانة والاستفادة من خبراتهم في في تطوير البنى التحتية لشركات الوزارة وتدريب ملاكاتها العاملة للنهوض بواقع الصناعة الوطنية وجعل المنتج الوطني منافسا قويا في السوق العراقية .

واشار معاليه الى ان هناك علاقات متميزة بين العراق والسويد مشددا على ان العراق بشكل عام والوزارة بشكل خاص تطمح لتعزيز وتطوير هذه العلاقات بشكل افضل وفي المجالات الاقتصادية والسياسية والصناعية وغيرها ، داعيا الى امكانية الإفادة من الفرص الاستثمارية التي طرحتها وزارة الصناعة والمعادن في المجالات الصناعية المختلفة وخاصة في مجال صناعة السيارات والحديد والصلب ، مبديا استعداده لتقديم كافة التسهيلات الممكنة للمستثمرين ورجال الاعمال للاستثمار في العراق والمساهمة في بناء قاعدته الصناعية .

من جهته تطرق السيد الوكيل عادل كريم الى عقد الوزارة مع شركة سكانيا لصناعة السيارات موضحا بأن هناك مفاوضات جارية مع الشركة فيما يخص الاستثمار في شركة صناعة السيارات في الاسكندرية اضافة الى ارسال دعوة الى شركة فوردي لصناعة التراكترات ، مؤكدا ان الحكومة العراقية والوزارة جادة في التعاقد مع شركات سويدية تقديرا وتثمينا من قبل الحكومة العراقية لعلاقات الاخوة والصداقة التي تربط بين البلدين ، مشيرا الى ان الوزارة لديها عقود مع شركات سويدية لتأهيل وتطوير وشراء خطوط انتاجية كما في الشركة العامة للصناعات الكهربائية والشركة العامة لمنتوجات الالبان فيما يخص خط انتاج الحليب المعقم ، مؤكدا اهتمام الوزارة للتعاون مع الجانب السويدي في المجالات الصناعية كافة .

من جانبه هنئ السفير السويدي معالي الوزير بمناسبة تسنمه منصبه معربا عن امله في تعزيز علاقات التعاون المشترك بين الجانبين ، مبديا رغبة بلاده في الدخول للسوق العراقية وفي مختلف المجالات الصناعية وبما يسهم في تطوير أوجه التعاون المستقبلي بين البلدين ، مشيرا الى عقد مؤتمر استثماري عراقي سويدي نهاية العام الحالي او مطلع العام القادم برعاية وزير التجارة السويدي .