واخ ـ بغداد

كشف عضو لجنة حقوق الانسان البرلمانية زهير الاعرجي لامصالحة مع من سفك دماء الشعب العراقي.مبينا” ان مجلس النواب العراقي سيقوم باستدعاء وزير الدولة لشؤون المصالحة الوطنية ومطالبته بتقديم تقرير مفصل عن طبيعة الجماعات التي القت السلاح.

وواكد الاعرجي انه ليس من حق الحكومة التنازل عن الحقوق الشخصية لابناء الشعب الذي راحوا ضحية بعض افراد الجماعات المسلحة بعد اعلانها القاء السلاح والانخراط ضمن العملية السياسية.داعيا” باتخاذ الاجراءات القانونية ومحاسبة من اوغل في دماء الشعب العراقي طيلة السنوات الثمان الماضية.مشددا” اذا كان من حق الحكومة التنازل عن الحق العام للدولة،ليس من حقها التنازل عن الحقوق الشخصية لابناء الشعب الذي راحوا ضحية بعض افراد الجماعات الارهابية المسلحة .