واخ ـ متابعة

 

حمّل عضو التحالف الوطني ورئيس جماعة علماء العراق في الجنوب خالد عبد الوهاب الملا ((القذافي المتهور)) مسؤولية الضربات الجوية التي استهدفت المدن الليبية والقواعد العسكرية.على حد وصفه.

وبين الملا في بيان صحفي تلقت وكالة خبر للانباء (واخ): نسخة منه”ان هذا التخبط من قبل القذافي يذكرنا بسياسة رأس النظام السابق في العراق وكيف كان تعنته وتخبطه وظلمه سببا لغزو العراق وإهدار ثرواته وقتل أبنائه فتبا لمثل هؤلاء القادة الذين يستخفون عقول شعوبهم والذين يتسببون بقتل أبناء شعبهم واحتلال أرضهم ولا يسمع منهم الشعب إلا كلمات من وراء جدر  منهزمين خائفين على حياتهم من الضربات الجوية .واضاف رئيس جماعة علماء العراق في الجنوب” ليت هذه الضربات جاءت لموقف لهم في تحرير القدس أو الجولان أو الدفاع عن مشروع الأمة والإسلام  وإنما جاءت بسبب قسوة الحاكم على شعبه وظلمه لهم مما جعلها ذريعة للأجنبي أن يحتل البلاد ويقتل الأولاد .مبينا” ان هذا لا يعني أننا نرضى بأي حال من الأحوال ذريعة احتلال البلاد العربية ولأي حجة كانت بل نرفض رفضا مطلقا أي عدوان أجنبي على أي وطن عربي وإسلامي .مؤكدا” أن المسؤولية تقع على عاتق الحكام أنفسهم وانتم أيها الشعب الليبي ليس لكم إلا أن تتخلصوا من رأس نظامكم الفاسد والسارق لأموالكم وعليكم أن تعيدوا كرامتكم وهيبتكم من خلال حكم بعضكم بعضا .