واخ – ايمان سالم

الشركة العامة للصناعات الانشائية احدى شركات وزارة الصناعة والمعادن  تختص بأنتاج المواد الانشائية  وتتكون من ( 15 ) معمل منتشرة في اغلب محافظات العراق متوزعة على اربعة قطاعات انتاجية هي الطابوق والمواد الاولية للبناء ( الرمل والحصو ) والبلاستك والصناعات الاسبستية والكونكريتية توقفت اغلب هذه المعامل وانخفضت انتاجية البعض الاخر بشكل كبير بعد عام 2003 لأسباب مختلفة منها الاضرار التي لحقت ببعض خطوطها الانتاجية وتقادم واندثار خطوط اخرى وعجز الشركة عن تنفيذ اعمال التأهيل لعدم توفر السيولة النقدية  اضافة الى اغراق الاسواق المحلية بمنتجات البناء المستوردة .

وللأطلاع على الخطط الموضوعه لأعادة تشغيل معاملها التقينا مدير عام الشركة ورئيس مجلس ادارتها المهندس علي سليم عمر وقد اكد بأن وزارة الصناعة والمعادن خصصت ما يقارب الـ( 90 ) مليار دينار للأعوام من 2008-2012سيتم استغلالها لتجهيز اربعة خطوط انتاجية جديدة لأنتاج الطابوق بطاقة 40 مليون طابوقة سنويا للخط الواحد ثلاثة من هذه الخطوط ايطالية والخط الرابع تركي المنشأ لتجهيز معامل بغداد والصويرة والمحاويل والقادسية اضافة الى توقيع عقود لتجهيز محطات توليد الطاقة الكهربائية لكل من معامل الصويرة والمحاويل وبغداد وابو نؤاس ومعمل اعمدة بادوش ومن المؤمل ان تثمر جهود الشركة الخاصة بتنفيذ اعمال التأهيل التي تم ذكرها خلال فترة تتراوح بين ( 3-5 ) سنوات علما بأن الشركة تحتاج الى 138 مليون دولار لأستعادة  ( 70 ) % من طاقاتها الانتاجية اذ ان ضعف التخصيصات المالية خلال الاعوام السابقة حال دون استعادة شركات الوزارة طاقاتها حيث يعتبر تأمين التخصيصات المالية مع المقومات الاخرى التي تتمثل بالطاقة والوقود والاستقرار الامني من العوامل الاساسية لبناء الصناعة الوطنية . 

وأضاف في تصريح تلقت وكالة خبر للانباء ((واخ)) نسخة منه :” بأن الشركة تعاني حاليا من انخفاض كبير في انتاجيتها لأسباب عديدة اذ توقفت معامل ثرمستون بغداد ومعمل طابوق 14 تموز ومعمل طابوق ديالى بسبب تعرضها الى التدمير الكلي ما جعلها خارج العملية الانتاجية حيث سعت الشركة الى  اتخاذ عدد من الاجراءات الكفيلة بأعادتها الى العمل منها اعداد ملف استثماري خاص بمعمل طابوق ديالى ومن المقرر ان يتم استلام المعمل من قبل احدى الشركات الخاصة  والمباشرة بالانتاج خلال سنه .

وبالرغم من  توقف معامل البلاستك في بغداد وميسان عن العمل نتيجة لتعرضها للأضرار بشكل كبير وعدم شمولها بتخصيصات الخطة الاستثمارية لعدم جدواها الاقتصادية الا ان الشركة قامت بأعادة تأهيل معمل بلاستك بغداد بجهود ذاتية اثمرت عن اعادة خطين انتاجيين الى العمل لأنتاج أنابيب بلاستك بأقطار مختلفة  حيث قام المعمل بتجهيز  كل من أمانة بغداد والقطاع الخاص بالانابيب المذكورة.

وأشار الى ان الشركة تمكنت من الحصول على مبلغ قدره ( 7 ) ملايين دولار من المبالغ المخصصة لمشاريع تنمية الاقاليم في محافظة ميسان لأعادة تأهيل وتطوير معمل بلاستك ميسان وذلك من خلال التعاقد مع شركة ايطالية لتجهيز خط لأنتاج الانابيب ذات الاقطار الكبيرة لغاية ( 1000 ) ملم والتي يتم استخدامها في شبكات المياه والمجاري نظرا لحاجة البلد الماسة الى هذا النوع من الانابيب في مشاريع اعادة البنية التحتية  فيما توقفت معامل الطابوق في الصويرة والمحاويل وابو نؤاس عن العمل نهائيا بسبب انقطاع التيار الكهربائي .

ومن جانبه قال مدير معمل الانابيب البلاستيكية صائب عبد الجبار ان المعمل يتكون من تسعة خطوط انتاجية اربعة منها لأنتاج انابيب البلاستك والاربعة الاخرى لأنتاج انابيب البولي اثيلين اضافة الى خط الماني ( حديث ) لأنتاج القابلو الضوئي

الطاقة الانتاجية للمعمل حاليا 100-110 انبوب يوميا لخط انتاجي واحد اي ما يعادل بين 2-2.5 طن ينتج المعمل الانابيب بأقطار مختلفة  ويكاد ينفرد بأنتاج الانابيب ذات الاقطار 50 ملم و75 ملم و90 ملم لعدم توفرها في الاسواق المحلية فضلا عن جودتها العالية ومطابقتها للمواصفة العراقية الا ان المعمل يعاني من انخفاض كبير في طاقاته الانتاجية بسبب النقص الحاد في الطاقة الكهربائية اذ ان انقطاع التيار الكهربائي عن المعمل خلال العملية الانتاجية يؤدي غالبا الى تصلب المواد الاولية في القالب ما يؤدي الى توقف الخط الانتاجي اكثر من يوم لأغراض التنظيف من التكلسات .

ينفذ المعمل حاليا طلبا للقطاع الخاص لتجهيز 5000 انبوب قطر 110 ملم وعقدا مع فندق بابل لتجهيز انابيب بأقطار مختلفة ولدى المعمل الامكانية لتنفيذ اعمال اللحام موقعيا للأنابيب بواسطة معمل الماني للحام للأستغناء عن استخدام التوصيلات سيتم تنفيذه لعمل شبكة من مرشات الماء لصالح فندق بابل .

وعن اهم مشاريع المعمل المستقبلية بين عبد الجبار بأن هناك دراسة لتجهيز المعمل بخطين انتاجيين جديدين ومحطة لتوليد الطاقة الكهربائية .

وعن طبيعة الفحوصات التي يجريها المعمل على المنتجات وانواعها قالت مسؤولة قسم السيطرة النوعية في المعمل المهندسة فاطمة عطية ينتج المعمل الانابيب البلاستيكية بطول ستة امتار وبأقطار 110 ملم و160 ملم و225 ملم ويضغوطات 6 جو و 10 جو اما الانابيب ذات الاقطار الكبيرة جدا فيتم انتاجها في معمل الانابيب البلاستيكة في محافظة ميسان واضافت بأن انتاج الانابيب يتم بأستخدام نوعين من المواد الاولية وهي p.v.c    والبولي اثيلين فضلا عن انتاج القابلو الضوئي بقطر 50 ملم ويجري القسم فحوصات السمك والقطر والطول وفحص الفرن اثناء عملية الانتاج فيما يقوم بفحوصات السقوط الحر والتقلص الطولي والعرضي والتأثير الحراري على الابعاد وفحص الانفجار وهو من اهم الفحوصات كونه يحدد الصفات العامة للأنبوب ومستوى جودته هذه الفحوصات يتم اجراؤها بعد مرور 24 ساعة على الانتاج  واشارت الى ان القسم يعاني من نقص كبير في الاجهزة وتقادم البعض الاخر وعطل اجهزة اخرى فضلا عن انقطاع التيار الكهربائي واكدت على ان الانتاج يتم بموجب المواصفة العراقية ويتميز بالمتانة والجودة .