واخ ـ وسـام المـلا

كشف رئيس لجنة النزاهة البرلمانية والنائب عن كتلة الاحرار بهاء الاعرجي في مؤتمر عقده بقصر المؤتمرات ببغداد وحضره مراسل وكالة خبر للانباء(واخ): ان الاسابيع المقبلة ستشهد ملفات كبيرة ومسؤولين كبار سيحالون الى النزاهة والمحاكم المختصة ليكونوا عبرة للجميع والعمل على انهاء ملفات الفساد. مؤكدا” ان لجنة النزاهة البرلمانية يقفون مع المفتشين العموميين، وتم الاتفاق على تذليل الكثير من الصعوبات، .مضيفا” ستكون هناك علاقة جديدة بين لجنة النزاهة والمفتشين العموميين من اجل القضاء على الفساد. مبينا”  ان  العمل جاري على مقترح مسودة قانون يميز العلاقة مابين مكاتب المفتشين العمومين في الوزارات والوزراء على ان لايقف الوزير عائق بوجه المفتش.وبين الاعرجي  ان هناك طروحات ذات اهمية كبيرة لمكافحة الفساد تم طرحها من قبل المفتشين العمومين واهمها ايجاد الالية لمكافحة الفساد وفي سقوف زمنية معينة والابتعاد عن الروتين، موضحا” الى ان هناك مؤشرات كثيرة منها ان بعض الوزراء والمسؤولين في الدولة والحكومة العراقية يقفون حائل دون تقديم المفسدين والفاسدين للمحاكم لينالوا جزاءهم. وتابع رئيس لجنة النزاهة ان الاتفاق على سقوف زمنية لا يمكن لاحد ان يتجاوزها لاظهار الفساد والمفسدين على ان تظهر بالدليل انهم مفسدين.