في جولة تفقدية ميدانية أقامها محافظة النجف الاشرف عدنان ألزرفي بصحبة رئيس هيئة الاستثمار ومدير الموارد المائية وعدد من المسؤولين وأساتذة الكليات ومجموعة من الصحفيين والإعلاميين لمشروع شركة الشاكر الزراعي الاستثمارية الذي يقع إلى الغرب من مركز المحافظة في بحر النجف والذي يبعد مسافة 55كيلو متر مربع في منطقة ما تسمى مقاطعة(5)جزيرة النجف,

 

محافظة النجف عدنان ألزرفي أكد إن المشروع من المشاريع الإستراتجية  التي تقوي الإنتاج المحلي تطوره وأنه من أول المشاريع الاستثمارية في بادية النجف وهناك ثلاثة مشاريع زراعية أخرى في الجانب الأخر من المشروع وقد وصلت  تكلفة المشروع لحد ألان حوالي(7 مليارات دينار عراقي ) .

وأشار ألزرفي نأمل من والوزارات ذات العلاقة دعم المشاريع الاستثمارية

وأزالت الروتين والعقبات التي تعيق عملهم.

 

المدير المفوض للمشروع علي شاكر بين إن المشروع هو زراعي متكامل لإنتاج البطاطا والحنطة والذرة الصفراء وأشجار الزيتون والحمضيات  وزهرة الشمس والمحاصيل الزراعية المحمية والبقوليات ومشروع إنتاجي حيوان لتربية العجول والأغنام والدواجن . بمساحة 70,000 إلف دونم تم زراعة 7000 دونم.

وبمعدل ( 2000دونم حنطة و2000 دونم بطاطا و3000 دونم  متنوعة) وقد سوق جزء من محصول البطاطا إلى الأسواق المحلية ولاقاه استحسان التجار

 

وعن معوقات المشروع أشار شاكر إن من أهم المعوقات هو الماء لان الآبار لاتكفي بسبب مشكلة الحفر وطريقته وانجاز المعاملات  ويحتاج مجموعة كبيرة من الآبار ويكلف البئر الواحد يكلف 50مليون دينار لحفره وتنصيبه

وأضاف قائلا  إن المعوق الأخر هو الطريق بسبب بعد المشروع عن المدنية ووعورة الأرض التي كلفة المشروع 35 مليون لتسويته الطريق المؤدي للمشروع مع عدم توفر الأيدي العاملة و المهندسين الزراعيين  لبعد المشروع .

 

وعن جنسية  المستثمر وعمر الاستثمار أوضح رئيس هيئة الاستثمار في النجف وفي البهاش . إن  جنسية المستثمر هو عراقي ومدة الاستثمار هي  40 سنة وقابلة للتمديد وان المشرع ابتدأ من حوالي 9 أشهر, تحت تكلفة تقدر بـ 248 مليون دولار وان هناك استثمارات أخرى في الجانب الزراعي منها شركة فتوش بمساحة 10000 دونم .