الاخبار السياسية

الكرة في ملعب السوداني.. خبير أمني يتحدث عن “الصندوق الاسود” وتحديات ديالى الثلاثة

 

أكد المراقب للشؤون الامنية محمد عبد القادر، اليوم السبت، أن كشف طلاسم “الصندوق الأسود” سينهي الجزء الاكبر من الخروقات الأمنية، فيما أشار الى ثلاثة تحديات تواجه محافظة ديالى.

وقال عبد القادر إن “ديالى تواجه ثلاثة تحديات في آن واحد هي (داعش والجهات الخارجة عن القانون ومافيات الفساد والتهريب) أي أن كل جريمة تحصل متورط بها أي من الجهات الثلاث اعلاه”.

واضاف، أن” جريمة العمرانية هي ذات التكتيك الذي استخدم في مجزرة الشاخة قبل 9 أشهر تقريبا والاخيرة لاتزال غامضة ولم تكشف هوية الجهة التي قامت بها حتى الان”.

وأوضح أن “فتح الصندوق الاسود في اشارة منه الى – من يقف وراء الجرائم الغامضة – ستنهي الكثير من الاشكاليات وحالة القلق”، مضيفا أن “داعش تقلص نشاطه خلال 2023 بنسبة 90% في ديالى، لكنه لايزال يملك خلايا مبعثرة وهجوم (العمرانية) يفتح أكثر من سؤال لأن المنطقة آمنة منذ 2008 بحسب القراءات الامنية وما حصل خرق ومجزرة”.

وتابع، أن” مجزرة العمرانية ستفتح ملفات كثيرة تتعلق بجرائم سابقة لان كشف خيوطها سيعطي طمأنينة للرأي العام في معرفة من يزهق الأرواح”، مؤكدا أن “الكرة الآن في ملعب السوداني، لان تكرار الجرائم قد يخلق تداعيات خطيرة وهذا ما يفسر ارساله لوزير الداخلية الى ديالى للوقوف على التحقيقات والاسراع في كشف الجناة”.

قد يهمك أيضاً