الاخبار الأمنية

زيارة الشمري الخاطفة الى ديالى.. أوامر من السوداني للوقوف على هذه الخروقات

 

كشف مصدر مطلع، اليوم الاثنين، السبب الحقيقي وراء زيارة وزير الداخلية عبد الامير الشمري المفاجئة الى محافظة ديالى.

وقال المصدر إن “استهداف سيطرة الغالبية على طريق كركوك- بغداد قبل 3 ايام واتضاح بان ما قام بهذا الفعل هي عصابات التهريب والمخدرات شكل نقطة فارقة في الحرب على هذه المافيات التي اصبحت مصدر تهديد مباشر لامن ديالى خاصة مع تكرار حالات الخطف”.

واضاف، أن “تقرير اللجان التحقيقية حول هجوم الغالبية والذي رفع الى مكتب رئيس الوزراء محمد شياع السوداني بكافة تفاصيله دفع الاخير الى مطالبة وزير الداخلية بزيارة خاطفة الى بعقوبة وعقد لقاءات مع القيادات الحكومية والامنية لبحث تفاصيل الاوضاع الامنية وخاصة الحرب على المخدرات والجريمة المنظمة”.

واشار المصدر الى أن “زيارة وزير الداخلية جاءت لتاكيد موقف السوداني بانه ليس هناك من هو فوق القانون وكل من يتورط بالتهريب والمخدرات واستهداف القوات الامنية سيدفع الثمن بالاضافة الى بعث رسالة بان محاولات الضغط لتغير بعض القيادات الامنية بسبب نجاحها في مكافحة التهريب والمخدرات غير مقبول”.

قد يهمك أيضاً