الاخبار المنوعة

وفاة “سمراء الشاشة الفاتنة” الإيطالية جينا لولوبريجيدا

أعلن في إيطاليا، اليوم الاثنين، وفاة واحدة من أشهر الممثلات الإيطاليات في تاريخ السينما، بل وكانت أيقونة السينما في فترة الخمسينيات والستينيات من القرن الماضي.

فقد أعلن وزير الثقافة الإيطالي وفاة الممثلة الإيطالية الشهيرة جينا لولوبريجيدا، التي لقبت بـ”سمراء الشاشة الفاتنة”، والتي شاركت التمثيل مع كبار الممثلين في خمسينات القرن العشرين.

وقدمت لولوبريجيدا أدوارا أمام نجوم كبار في هوليوود، وكانت من أكثر رموز السينما شهرة في خمسينيات وستينيات القرن العشرين.

وأشار الوزير إلى أن جينا لولوبريجيدا توفيت عن عمر ناهز 95 عاما.

كذلك أعلنت المحامية السابقة للممثلة الإيطالية، جوليا سيتاني، اليوم الاثنين وفاة لولوبريجيدا، التي جسدت الولادة الجديدة النابضة بالحياة لإيطاليا بعد الحرب العالمية الثانية.

وكانت لولوبريجيدا، نجمة الإثارة السابقة التي انطلقت مسيرتها سنة 1952 مع فيلم “فانفان لا توليب” للمخرج الفرنسي كريستيان جاك، قد تعرضت لكسر في عظم الفخذ إثر حادثة سقوط في منزلها في روما في سبتمبر الماضي، الأمر الذي استدعى إخضاعها لعملية جراحية.

وقالت المحامية سيتاني إن لولوبريجيدا توفيت في مستشفى في روما.

وبعد أن تركت عالم السينما والتمثيل، صارت لولوبريجيدا مصورة ونحاتة.

وفي سبتمبر، فشلت محاولتها للفوز بمقعد في البرلمان الايطالي عن حزب سياسي يساري.

قد يهمك أيضاً