الاخبار السياسية

الدايني تحذّر من تفكك التحالف السني وملف ديالى “مهمشاً” من القيادات والزعامات السنية

حذّرت النائبة عن محافظة ديالى، ناهدة الدايني، اليوم الاثنين، من تفكك التحالف السني بسبب “إهمال” استحقاقات ديالى و”تهميشها” من القيادات والزعامات السنية.

وقالت الدايني في تصريح صحفي، إن “قيادات القوى السنية مطالبة بإيلاء اهتمام لاستحقاقات ديالى السياسية في السلطتين التنفيذية والتشريعية والجوانب الخدمية الاخرى أسوة بمحافظات نينوى والأنبار”.

وأضافت الدايني، أن “ديالى خارج اهتمامات الزعامات والقيادات السنية على مر الدورات البرلمانية والحكومية المتعاقبة، ما حرمها من استحقاقات الاعمار والبناء واعادة الحياة لمناطقها المنكوبة جراء الحروب والتهجير والاضطرابات الامنية بين الحين والأخر”.

وعن خلافات التحالف السني “العزم والسيادة”، أوضحت الدايني أن “ملف ديالى يهدد التحالف السني مالم يلقَ الاهتمام والخطوات الجادة لمعالجته وتفادي خلافات وانشقاقات محتملة داخل البيت السني جراء ذلك”، منتقدة “الزعامات السنية والقيادات في بغداد لأنها تركت ديالى وكأنها ليست تابعة لهم، ولا اهتماماً بها لا من قريب أو من بعيد”.

ورغم الخلافات قبيل انتخابات 2021 البرلمانية الا ان تحالفا العزم وتقدم شكلا تحالفاً جديداً باسم تحالف السيادة الا ان الخلافات لازالت قائمة حيال الاستحقاقات البرلمانية والتنفيذية وادارة المحافظات السنية.

قد يهمك أيضاً