أخبار محلية

وفاة احمد عبد الغفور السامرائي عن عمر 69 عامًا

 

توفي رئيس ديوان الوقف السني الأسبق الشيخ احمد عبد الغفور السامرائي، اليوم السبت (24 شباط 2024)، عن عمر ناهز 69 عاما بعد صراع مع المرض.

وقال مراسل “واخ”، ان “السامرائي توفي اليوم، بعد تعرضه لوعكة صحية نقل على اثرها الى احدى مستشفيات عمان امس الجمعة”.

والشيخ أحمد بن عبد الغفور السامرائي، ولد في مدينة سامراء في العراق عام 1375 هـ/1955م، ونشأ في عائلة تتولى مشيخة إحدى الطرق الصوفية من آل غلام الرفاعية، لكنه اتخذ خطا بعيدا عن منهج عائلته.

وأنهى السامرائي دراسته الثانوية عام 1975 م. حيث طلب العلم الشرعي على علماء بغداد وتخرج في معهد اعداد المعلمين

وتقدم للدراسة في كلية العلوم الإسلامية عام 1993م، وحصل على شهادة البكالوريوس في عام 1998م، وبتقدير أمتياز.

وحصل على شهادة الماجستير في التاريخ الإسلامي من معهد التاريخ العربي والتراث العلمي للدراسات العليا عام 2001م.

ونال شهادة الدكتوراه عام 2003م من نفس معهد التاريخ العربي والتراث العلمي.

وعمل في التعليم الابتدائي لسنوات طويلة كمعلم في مدارس سامراء.

كلف بالخطابة في مساجد سامراء، واشتهر بخطبه الحماسية في جامع الإمام الغزالي في سامراء منذ عام 1985م ومساجد بغداد ولاسيما جامع الاخوة الصالحين، ولا يزال يلقي خطبة الجمعة في جامع أم القرى في بغداد.

وله برامج إذاعية متعددة بلغت أكثر من مئتين حلقة اذيعت من إذاعة بغداد قبل عام 2003.

شارك في مؤتمرات علمية وله ما يزيد على مئتين وخمسين حلقة تلفزيونية في موضوعات وحوارات في الشؤون الإسلامية في داخل العراق وخارجه.

في شهر آب من عام 2005م عين في منصب رئيس ديوان الوقف السني في العراق وهو منصب بدرجة وزير، ثم سحبت يده من المنصب بعد عدة تهم فساد وجهت إليه في أواخر سنة 2013م، وعين بدلا منه الشيخ عبد اللطيف الهميم رئيسا للديوان في عام 2015م.

قد يهمك أيضاً