الاخبار السياسية

كركوك تصل إلى طريق مسدود.. لا سبيل إلا “التعاقب السنوي على المناصب”

 

كشف عضو مجلس محافظة كركوك عن الجبهة التركمانية أحمد رمزي، اليوم الاثنين، عن تفاصيل الاجتماع الأخير الذي رعاه رئيس الوزراء محمد شياع السوداني للقوى السياسية في المدينة لغرض حسم تشكيل الحكومة المحلية ومناصب مجلس المحافظة.

وقال رمزي إن “التركمان قدموا اقتراحا يتضمن تدوير المناصب بينها منصب المحافظ ورئيس المجلس ونائب المحافظ الأول، بحيث يتسلم كل مكون منصب المحافظ لمدة سنة و3 أشهر”.

وأضاف أن “هذا الأمر هو المخرج الوحيد للأزمة في كركوك وسيعطي رسالة على قدرة مكونات كركوك على تقاسم السلطة”.

وأشار رمزي إلى أن “هناك اجتماعات تعقد على مستوى أعضاء مجلس المحافظة من جميع المكونات، والهدف الحالي هو عقد الجلسة في الأيام المقبلة من دون التصويت على أي منصب، فقط تعقد جلسة ويباشر أعضاء المجلس الجدد بعملهم”.

وبين، أن “هناك اجتماعات على مستوى القيادات الحزبية في بغداد بحضور رئيس الوزراء ستعقد في الأيام المقبلة لحسم ملف كركوك بالكامل”.

قد يهمك أيضاً