الاخبار السياسية

ديمقراطيو الكونغرس يطالبون بايدن الإستفهام من السوداني عن مصير تسوركوف

 

وجه 16 عضوا في الكونغرس الامريكي، جميعهم من الحزب الديمقراطي، رسالة للرئيس الأمريكي جو بايدن ووزير الخارجية، أنتوني بلينكن، طالبوهم فيها باستغلال الزيارة المرتقبة لرئيس الوزراء العراقي، محمد شياع السوداني “كفرصة مناسبة” لمعرفة مصير  إليزابيث تسوركوف المحتجزة في بغداد منذ نحو عام.

وبحسب تقرير لموقع “ذا ناشونال”، اليوم الثلاثاء، فان الموقعين على الرسالة ينتظرون من ادارة بايدن “الاستمرار في الاستفادة من جميع الفرص لحل قضيتها على وجه السرعة بشكل يضمن عودة تسوركوف إلى عائلتها وأصدقائها”.

كانت تسوركوف، طالبة الدكتوراه، الإسرائيلية الروسية، في جامعة برينستون الامريكية، قد تم اختطافها اذار العام الماضي، في بغداد خلال تواجدها لاجراء أبحاث هناك، وتعتقد واشنطن بان الجهات الخاطفة هي جماعات مسلحة موالية لايران، نافية في الوقت نفسه ان تكون تسوركوف عميلة لوكالة المخابرات المركزية”.

ومن المؤمل ان يزور رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، بعد ايام من الان، واشنطن والبيت الابيض للقاء الرئيس الامريكي جو بايدن.

وفي اذار الماضي، اعلن البيت الابيض انه في 15 نيسان، سيستقبل البيت الابيض الرئيس السوداني، مؤكدا ان القادة سيؤكدون من جديد التزامهم باتفاقية الإطار الاستراتيجي، وسيعملون على تعميق رؤيتهم المشتركة لعراق آمن وذو سيادة ومزدهر ومندمج بالكامل في المنطقة الأوسع”.

ولفت إلى أن الرئيس بايدن ورئيس الوزراء السوداني، سيتشاوران حول مجموعة من القضايا خلال الزيارة، بما في ذلك التزامنا المشترك بالهزيمة الدائمة لداعش وتطور المهمة العسكرية بعد ما يقرب من عشر سنوات من تشكيل التحالف العالمي الناجح لهزيمة داعش.

وبين انهم سيناقشون أيضا الإصلاحات المالية العراقية الجارية لتعزيز التنمية الاقتصادية والتقدم نحو استقلال العراق في مجال الطاقة وتحديثه.

قد يهمك أيضاً